ما هو الاستنتاج ؟

يخلط الكثير من الناس بين مفهوم الملاحظة والاستنتاج خاصة أنهم قد يكونوا متشابهين بعض الشيء، لهذا سوف نوضح لكم ما هو الاستنتاج ؟ وكيفية التفرقة بينهم وصفة الاستنتاج وأنواعه وبعض المعلومات المختلفة عنه بالتفصيل.

 

 

 

 

ما هو الاستنتاج ؟

يطلق على الاستنتاج اسم الاستدلال هو عبارة عن النشاط العقلي الذي يساعد في التعرف على إيجاد تفسيرات علمية ومنطقية تناسب طبيعة العقل البشري لكل الظواهر.

يسعى الاستنتاج إلى إيجاد الظواهر المحيطة بالشيء الذي يتم البحث عنه أو القضية الخاصة به بما يناسب قواعد المنطق.

يأتي الاستنتاج من خلال دراسة الجزيئات الخاصة بالقضية النهائية الذي يؤدي إلى الوصول للقاعدة العامة أو الرئيسية الخاصة بالحدث.

صفة الاستنتاج

هذه الصفة هي التي تساعد الباحث على الاستنتاج وذلك من خلال إجراء تحليل المعطيات والمقدمة بالأسلوب القياسي أو التحليلي أو التركيبي.

أنواع الاستنتاج

يتم تقسيم أنواع الاستنتاج إلى عدة أمور وعدة صور وفق الصفات الخاصة به وهي:

1- الاستنتاج التحليلي

هو الاعتماد على المعطيات المركبة التي تتداخل مع بعضها البعض وتعتمد عل العقل ويعتبر البرهان من أهم القياسات التي تساعد في الاستنتاج.

2- الاستنتاج الصوري

يتطلب هذا النوع من الاستنتاج بعض القضايا التي تحتاج إلى إثبات الصح من الخطأ ويستلزم ذلك استخراج النتائج النهائية.

3- الاستنتاج التركيبي

هذا النوع من الاستنتاج يعرف باسم الإنشاء أو أسلوب الاستنتاج الفعال الذي يعمل على توظيف المبادئ الرئيسية الخاصة بالنتائج المركبة والمثال على ذلك التركيب الرياضية.

الملاحظة

كما ذكرنا أن الكثير من الناس يخلط ما بين الاستنتاج والملاحظة ولهذا نوضح ما هي الملاحظة ؟

  • الملاحظة هي الأداة الفعالة التي تعتمد على الأسلوب العلمي حتى يتم الوصول إلى المعلومات المقصودة وذلك من خلال إجراء البحث الاجتماعي.
  • تعتمد الملاحظة على تسليط أنظار الباحث وتركيز الحواس الخاصة به مثل العقل على ظاهرة محددة بغرض تقييمها وهي تستدعي التسجيل لكل الأحداث التي مرت في فترة معينة.
  • حتى تتم الملاحظة بشكل جيد يجب أن يتوفر فيها الكفاءة والمهارة في تقييم المواقف ويكون ذلك من خلال الاعتماد على التفسير العلمي.
  • يتم استخدام الملاحظة في تحديد الظواهر الخاصة بالدراسة أو تكون وسيلة لجلب الحقائق والبيانات من مصادرها.

أمثلة على الاستنتاج

ذكر ابن سينا مثل على الاستنتاج وقال: ((المطلوب الضروري يستنتج في البرهان من الضروريات، وفي غير البرهان قد يستنتج من غير الضروريات)). (الإشارات صفحة 82).

كما ذكر ابن سينا أيضًا وقال: ((وأما إن كانت المقدمة سالبة، وأريد استنتاج موجبة بقياس الدور، فلا يمكن إلا أن يكون المسلوب خاص السلب عن الموضوع فلا يسلب عن غيره)).(النجاة، صفحة 84).

الآن وضحنا لكم ما هو الاستنتاج ؟ والخصائص الخاصة به وأنواعه والفرق بينه وبين الملاحظة حتى لا يختلط الأمر على البعض، بجانب التعرف على ما تم ذكره من ابن سينا عن الاستنتاج.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد