فضل صلاة التراويح في رمضان

عدد الزيارات 275
فضل صلاة التراويح في رمضان

مع اقترابِ موعدِ شهرِ رمضان المبارك يبدأ معظم النّاس بالتّحضيرات لاستقبال الشّهر الكريم. ولا تقتصر هذه التّحضيرات على الأمور المادّية و إنّما أيضاً في الأمور الدّينية. فمنهم من يبدأ بتعلُّم الطّقوس الدّينيّة في رمضان وكيفيّة إجراءها و التّجهيز الكامل للصلوات وأداء الفرائِض. ومن هنا نذكر أحد أبرز الأمور المهمّة والمفروضة في هذا الشّهر الفضيل إلى جانب الصّيام ألا وهيَ صلاة التّراويح. كما سنلجأ إلى توضيح بعض الأمور الهامة في صلب هذا الموضوع .

شروط وجوب الصلاة

  1. لعلّ وجوب هذه الفريضة لأهميتها يتحدد ضمن شروط يجب الالتزام بها وعدم مخالفتها وفي حال ذلك يترتب على مخالف الشروط مسؤوليات تقع على عاتقه، نذكر منها : الإسلام  – البلوغ – العقل – استقبال القبلة – الطّهارة – ستر العورة – النيّة – دخول الوقت.

أركان الصّلاة

  1. هناك الكثير من الأركان التي ينبغي على العباد القيام بها فمثلاً: الرّكوع – تكبيرة الإحرام – سورة الفاتحة – الجلوس على الأعضاء السبعة – الركوع  والسّجود .

أهمية الصلاة في شهر رمضان المبارك

  1. تربط المسلمين بالله عزّ وجلّ و تقوي روابط الثقة والأمن عند صلاتها بالمسجد ضمن مجموعة، كما أنّها مصدر للراحة النفسية للمؤمن لما تبعثه من طمأنينة وحب الله في قلب المؤمن و تسهم في التوبة وعدم الرجوع إلى ارتكاب الخطأ مما يزيد من احتمال غفران الذنوب بنسبة أكبر، كما أن الصلاة تساهم في هداية المؤمن التائه و إرشاده إلى الطريق الصحيح و تبعث في نفسه الراحة والطمأنينة فيشعر بمحبة الله تعالى و رضاه .

فوائد صلاة الجماعة

  1. تزيد من متانة الروابط وتراعي مشاعر المسلمين بمختلف طبقتهم الاجتماعية كما تؤدي إلى التفاعل بين الأفراد والتفاهم لأنها تصب جميعها في غاية ضم المسلمين لجعلهم يشعرون بتوحيد آلامهم و ألوانهم على مستوى العالم بمختلف دوله . 

نبذة تعريفيّة عن صلاة التّراويح في شهر رمضان المبارك

  1. تبدأ صلاة التّراويح مع بداية شهر رمضان الكريم وفي أوّل يوم منه وتبقى نهاية الشّهر ، تعدّ سُنّة مؤكدة لمختلف الأجناس و الأعراق لجميع مسلمي العالم، و اتّفقت آراء المذاهب إلى أنّ أداؤها يكون بعد صلاة العشاء ويكون عدد ركعاتها بما يقارب إحدى عشر ركعة ولكن ذلك لا يعدّ فريضة فكلما زاد عدد الرّكعات كلّما كان ثواب الصّلاة أكبر، وقد سميت بهذا الاسم لأن المصلّي يأخذ راحة بين كل تسليمتين أو بعد كل أربع ركعات، ومن الواجب النيّة قبل أدائها و تأديتها بكل صدق و رضا دون إكراه فذلك من شروط قبولها.

فضل صلاة التّراويح في شهر رمضان المبارك

  1. تعدّ من النّوافل ذات الفضل العظيم في غفران الذّنوب، كما أنّها سبب في استقامة العبد و نيل محبّة الله و رضاه، علاوةً على ذلك فإنٍها تعلّم المسلمين الصّبر وقوّة الإرادة وتفيد في زوال الهموم وراحة القلوب وتقوّي صلة العبد بربّه عزّ وجلّ.

أهمية قراءة القرآن عقب صلاة التّراويح

  1. يعد من الأمور المهمة التي يجب القيام بها لتعليم النفس بشكل أفضل على الصبر والطاعة ،  وتعد درباً يفتح باب واسع من الأفق التي تتيح الفرص في فهم الأمور بشكل أوضح و تعلّم أمور جديدة قد كنا جهلناها من قبل .

أهمية قيام صلاة الليل

  1. لا ننسى الأجر الكبير في الدنيا والآخرة الذي يناله المصلي عند استيقاظه ليلاً و تكلفه بالقيام من السرير وأداء الصلوات، يعد من الوصايا التي أوصى بها الإسلام ، كما أن ذلك يسمح بتقليل الأكل والشرب وكل ما هو لذيذ والإحساس بالغير من الناس المحتاجة لأنه يشجع على التوازن وعدم الإفراط في إسراف أي شيء كان مادياً أو معنوياً .

    و في الختام نرغب بأن نقول بأنه على الإنسان السّعي دائماً للقيام بما أمرنا الله به بمختلف أدياننا و أفكارنا المعتنقة، كلنا سواسية و كلّ منّا سيحاسب بحسب عمله، فلذلك على الإنسان دائماً أن يسعى للقيام بالأعمال الخيّرة ومساعدة الآخرين دون مقابل ليحظى بتوفيق الله في كل شؤون حياته و ليعم الخير على كل مجتمعاتنا و نبني عالماً نحيا فيه بالحب و المودّة .