Ultimate magazine theme for WordPress.

ما هي أنواع اللجوء في المانيا

كثيراً ما يشار بمصطلح اللاجئ في الحياة اليومية إلى أي شخص نزح من وطنه لأي سبب كان، ولقد تم تعريف صفة اللاجئ في اتفاقية اللاجئين التي وقعت في جنيف عام 1951م بهدف حصول هذه الفئة الأكثر ضعفاً من الناس على الحماية، وفي ألمانيا كسائر البلدان التي اعتمدت اتفاقية اللجوء، تتم حماية اللاجئين ولا يجب إعادتهم طالما استمر تهديد الاضطهاد في موطنهم الأصلي، وتمنح السلطات الألمانية للاجئين تصريحاً بالبقاء لمدة ثلاثة أعوام، يتحدد بعدها إن كان سيتم تمديد الإقامة أم لا.

 

 

أنواع اللجوء في المانيا

وهناك عدة أنواع للإقامة التي قد يحصل عليها طالب اللجوء في ألمانيا، حيث لا يحصل كل من يدخل الأراضي الألمانية بغرض تقديم طلب لجوء على حق اللجوء بالفعل، فالقانون الألماني يقدم أنواعاً مختلفة من الحماية للاجئين، وذلك تبعاً لبلدهم الأصلي والتهديد القائم على حياتهم عند عودتهم إلى بلدهم الأصلي، ويوجد ثلاث أشكال مختلفة من الحماية للاجئين، أولاً ا الاعتراف بهم كحاصلين على حق اللجوء السياسي، أو كمستحقين لحق الحماية، أو اللجوء الإنساني، وقد يتم منحهم حق الحماية الفرعية.

الوضع القانوني للاجئ

حصول الشخص على الإقامة الدائمة أو المؤقتة في المانيا أمر مرتبط بنتيجة طلب اللجوء، ففي البداية يجب أن يسجل الشخص نفسه كطالب لجوء لدى إحدى المراكز المخصصة لذلك، ثم يتقدم بطلب لجوء هذا الطلب يقدم حصراً إلى فرع المكتب الإتحادي للهجرة واللاجئين، حيث يتم هناك إجراء مقابلة شفهية مع طالب اللجوء يوضح من خلالها أسباب فراره من بلده، ولماذا لا يرغب أو لا يستطيع العودة إليه.

حظر الترحيل من المانيا

إذا لم يمنح الشخص أي نوع من الحماية من قبل الحكومة الألمانية، فإنه يمكن أن يبقى في المانيا في ظروف محددة، وتشمل هذه الحالات إذا كان يواجه خطراً ملموساً بالموت، أو التعذيب، أو أسر الحرية في بلده الأصلي، كما لإنه لا يمكن إعادته إلى بلده الأصلي إذا كان الترحيل يشكل خرقاً للاتفاقية الأوروبية لحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية، كما يمكن أن يتم تأخير الترحيل إذا كان عودة الفرد إلى بلده يمكن أن يسبب الأمراض الخطيرة لتصبح أسوأ، ومع ذلك لا ينظر في حظر الترحيل إذا كان الشخص يمكن أن يذهب إلى بلد آخر، أو إذا كان هو أو هي لا تتعاون مع السلطات.

متى يتم رفض طلب اللجوء

يتم رفض طلب اللجوء في حالة إن الشخص الطالب للجوء جاء من أحد البلدان الآمنة، ففي هذه الحالة فرصته ضعيفة في الحصول على إذن بالإقامة في ألمانيا، وقائمة هذه البلدان يتم تحديثها باستمرار ومن ضمنها دول غرب البلقان، وأيضاً من يطلب اللجوء لأسباب اقتصادية يتم إعادة رفض طلبه، وقرار الرفض يتم إرساله باللغة الألمانية مع ترجمة باللغة الأم غالباً، وفي الرسالة يتم إخطار الشخص أيضاً بموعد وجوب مغادرة المانيا.

وفي النهاية قد تحدثنا عن أنواع اللجوء في المانيا، والوضع القانوني للاجئ، وحظر الترحيل من المانيا، ومتي يتم رفض طلب اللجوء، ونتمنى أن ينال المقال إعجابكم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.