Ultimate magazine theme for WordPress.

النسيج الذي ينقل رسائل الجسم هو النسيج العصبي

النسيج الذي ينقل رسائل الجسم هو النسيج العصبي وذلك لأن المكونات الأساسية له عبارة عن عصبونات دورها استقبال وإدارة النبضات، وتلعب الخلايا الصبية دور بارز ودقيق للغاية في تحفيز النسيج العصبي كي يتمكن من نقل مختلف المنبهات والمؤثرات الخارجية بمنتهى السرعة في كافة أجزاء الجسم.

 

 

 

 

 

 

 

 

النسيج الذي ينقل رسائل الجسم هو النسيج العصبي

ذكرنا في بداية حديثنا أن النسيج الذي ينقل رسائل الجسم هو النسيج العصبي وحين التطرق إلى دوره الفعال في إرسال واستقبال الإشارات الحية لجميع أجزاء الجسم نجده ينقسم إلى أربع قسام نذكرها بصورة مفصلة فيما يلي:

الأنسجة العصبية

هي مجموعة من الأنسجة العصبية المتخصصة داخل الجهاز العصبي المركزي والجهاز العصبي المحيطي وتُعرف تلك الأنسجة باسم الخلايا العصبية الداعمة.

الجهاز العصبي المركزي في جسم الإنسان يقوم بأداء وظيفة فعالة وله دور ريادي التحكم في الوظائف الحسية والتواص العصبي بين أجهزة الجسم المختلفة، ويتكون من نوعين من الخلايا وهما الخلايا العصبية والنسيج العصبي.

الخلايا العصبية

هي نوع من أنواع الخلايا المنتشرة في الجسم البشري ولكنها أكثر دقة وتخصص ويتلخص دورها في إدارة وتوليد النبضات العصبية ويتكون الجهاز العصبي المركزي من جسم الخلية ومحورها العصبي والتشعبات الحسية.

التشعبات

ذلك الجزء من الخلايا العصبية المسئول عن اصدار ردود الأفعال والاستجابة لمختلف المنبهات الخارجية والداخلية وذلك عن طريق إصدار إشارات حسية، وبهذا نتمكن من تشبيه جسم الخلية بكونه مصنع يعمل من دون كلل لإنتاج البروتينات ويشمل على عدة غضيات متخصصة ودقيقة ومنها الحبيبات والنواة وأجسام نيسل.

خلايا شوان

من أهم الخلايا المكونة للجهاز العصبي المحيطي وتُعد هي المسئولة عن تعزيز الوظائف العصبية وذلك من خلال زيادة سرعة انتشار النبضات، يتشعب حولها الكثير من غمد النخاع، وننوه بأنه يُقطع على فترات من خلال عقد رانفييه.

والجدير بالذكر أن النسيج العصبي والذي يُعد من الأنواع الرئيسية للأنسجة العصبية سواء الخلايا الداعمة أو الدبقية.

نيوروجليا

تتكون من ستة أنواع مختلفة يتواجد أربعة منهم في الجهاز العصبي المركزي أما بالنسبة للباقي فينشر في الجهاز العصبي المحيطي ولها العديد من الوظائف المتخصصة في دعم وتعزيز الخلايا العصبية.

أستروسيتيس

أو ما يُعرف باسم الخلايا النجمية وتُعد من أكثر الخلايا انتشارًا في الجهاز العصبي المركزي وتعمل على تعزيز الخلايا العصبية وإمدادها بالمغذيات النافعة التي تدعم عمالها.

الخلايا الدبقية الصغيرة

عبارة عن خلايا عصبية دقيقة للغاية تأخد شكلًا بيضاويًا ذو أهداب شائكة، تتوافر بكثرة في الجهاز العصبي المركزي، في حال مهاجمة الكائنات الدقيقة أو وجود خلايا عصبية ميتة تتحول تلك الخلايا إلى بلعم وتعمل على تنظيف الخلية العصبية.

 

خلايا البطانة العصبية

هي عبارة عن مجموعة من الخلايا المهدبة وتنتشر في تجاويف الحبل الشوكي والخلايا المركزية الدماغية وهي بمثابة حاجز بين السائل الدماغي الشوكي والأنسجة العصبية في الجهاز العصبي المركزي.

التعليقات مغلقة.