بحث عن كيفية إتمام إعداد الميزانية

كاتب مُشارك: خضر ديوب
عدد الزيارات 199
بحث عن كيفية إتمام إعداد الميزانية

الميزانية عبارة عن دراسة يتم القيام بها من أجل تقدير نسبة الإيرادات والنفقات خلال مدة زمنية معينة، وتقوم بها المؤسسات والشركات على طول السنة.

وذلك لضمان تحقيق أهداف العمل بالشكل المطلوب.
يمكن وصف ميزانية بأنها ناجحة في حال تساوت فيها الإيرادات مع النفقات،

أما عند زيادة الإيرادات عن النفقات يمكن أن يكون الادخار أو الربح أمراً وارداً.

أنواع الميزانيات:

  1. هناك أنواع متعددة للميزانيات يتم العمل بها حسب الحاجة والوضع الاقتصادي للشركة أو المؤسسة، وهي:

    • الميزانية التشغيلية.
    • الميزانية الرئيسية.
    • ميزانية التدفق النقدي.
    • ميزانية المبيعات والإيرادات.
    • ميزانية الخزينة.
    • ميزانية الشراء.
    • ميزانية الإنتاج.

أهداف إعداد الميزانية:

  1. يمكن وصف أهداف الميزانية بإيجاز بأنها:

    • التخطيط:
      الميزانية أساسها التخطيط وتوقع الاحتمالات والاستعداد للحالات الطارئة، فهي تقوم بتوقع المشكلات قبل حدوثها.
    • التنسيق:
      تحديد أهداف المؤسسة أو الشركة من خلال تأمين البيانات والمعلومات بهدف استخدامها للتخطيط والتحليل ووضع الخطط الربحية.
    • التحفيز:
      من الأهداف ذات الأهمية للميزانية الناجحة، حيث تقوم الميزانية بتشجيع الموظفين وتحفيزهم لتقديم أداء أفضل خصوصاً في حال طلب منهم المشاركة في إعداد هذه الميزانية، التي ستشعرهم بالالتزام أكثر وبذل جهد أكبر في سبيل تحقيقها.
    • الرقابة:
      تمكنك الميزانية من إجراء مقارنة لمستويات الأداء، حيث يتم مراقبة الانحرافات وإيجاد الحلول العلاجية التي تساعد في تفادي هذه الانحرافات مستقبلاً.
    • تقييم الأداء:
      تمكّنك الميزانية بشكل أساسي من تقييم أداء المدراء والموظفين من خلال مقارنة النتائج الفعيلة مع الخطة المرسومة، لمعرفة مدى تحقيق الأهداف من كل مركز مقارنة مع الميزانية الموضوعة.

مكونات الميزانية:

  1. تتكون قائمة الميزانية من:

    • الأصول: جميع الممتلكات الموجودة في المؤسسة أو المنشأة، ويقسم إلى: أصول ثابتة تكون موجودة بالأصل ويتم التعامل معها بشكل مباشر وهي عبارة عن مكونات مادية يتم استخدامها لأطول وقت ممكن، مثل: أجهزة الكومبيوتر والسيارات وغيرها، وأصول متداولة يمكن بيعها وشرائها، ويمكن استخدامها لفترة زمنية محددة، مثل: الأوراق المالية.
      والأصول التي يتم ذكرها بشكل تفصيلي هي:
      التأمينات المدفوعة مسبقًا.
      المعدات.
      الذمم المدينة.
      المخزون.
      الرسوم القانونية المدفوعة مسبقًا.
      الإيجارات المدفوعة مسبقًا.
      بدل الديون المشكوك في تحصيلها.
      المبالغ النقدية.
      الاستثمارات قصيرة الأجل.
      الأراضي. المباني.
      الإعلانات المدفوعة مسبقًا.
      الأصول غير الملموسة.
    • الالتزامات: وهي جميع المهمات المترتبة على المؤسسة أو المنشأة اتجاه الزبائن والتجار والعملاء الذين يتم التعامل معهم، وقد تكون الالتزامات قصيرة الأمد، أو متوسطة الأمد أو طويلة الأمد.

    ومن أهم الالتزامات التي يتم ذكرها:

    الضرائب المستحقة.
    مصروف الرواتب.
    الودائع لأجل.
    الإيراد غير المكتسب.
    الأجور المستحقة الدفع.
    الرواتب والأجور.
    الدعاوي القضائية المستحقة الدفع.
    الفوائد المستحقة الدفع.
    القروض طويلة الأجل تكاليف إصدار السندات.
    القروض طويلة الأجل.
    السندات المستحقة.

    • حقوق الملكية: وهي جميع الحقوق التي تترتب على الشركة اتجاه المالكين وأصحاب الأسهم ورؤوس الأموال، حيث يعتبرون جميعاً من ملّاك المنشأة ولديهم حقوق ملكية خاصة بهم.
      ومن أهم البنود التي تذكر في القائمة:
      الأسهم الممتازة.
      الأسهم العادية.
      الأرباح المحتجزة.
      رأس المال.
      سندات الخزينة.

خطوات إعداد الميزانية:

  1. يتم إعداد الميزانية من خلال تطبيق هذه الخطوات:

    • رسم مخطط الميزانية الذي يكون بشكل حرف T يوضع على القسم الأيسر الأصول وعلى القسم الأيمن حقوق الملكية والالتزامات.
    • تحدد قيمة الأصول وتقسم إلى أصول ثابتة وأصول متداولة وتكتب كل التفاصيل الخاصة بهذه الأصول، والتي تتضمن جميع التداولات المالية التي حصلت، ثم يتم القيام بالعمليات الحسابية.
    • ثم تحدد قيمة الالتزامات وتقسّم إلى التزامات قصيرة الأمد والتزامات متوسطة الأمد والتزامات طويلة الأمد، بعدها تجرى العمليات الحسابية لمعرفة قيمة هذه الالتزامات.
    • تحدد قيمة حقوق الملكية التي تتضمن: الدخل الصافي الذي يتم إضافته كرأس المال والأسهم.
    • أخيراً يتم التحقق من تساوي قيمة الالتزامات مع قيمة الأصول وحقوق الملكية عن طريق تطبيق المعادلة الرئيسة للميزانية.