ما هي برو فاميليا في ألمانيا

 بالنسبة للنساء الحوامل الطالبات للجوء من الممكن أن تكون الحياة الخاصة بهن في مكان جديد مع المولود القادم ستكون أكثر إرهاقاً، والحكومة الألمانية تقوم بالتنسيق مع عدة جمعيات خيرية متنوعة لتقديم المساندة والدعم للأمهات الحوامل، وفترة الحمل تعتبر مثيرة للقلق والتوتر لأي امرأة، بل أنها متعبة ومقلقة بشكل أكثر على النساء اللاجئات خاصة اللواتي تسعين وراء شق طريقهن بأحد البلاد الجديدة، فالكثيرات منهن تعتمدن على المعونات الصادرة من البلد الحاضن لهن، وذلك بعد اضطرارهن إلى ترك كافة الأشياء وراءهن في الوطن، ومسمى برو فاميليا في ألمانيا يطلق على الجمعية الخيرية التي تقوم بمساعدة النساء على تنظيم الأسرة، فتقوم الحكومة الألمانية بتغطية كافة الأمور الهامة التي تتعلق بصحة المرأة أثناء الحمل وكذلك خلال الطفولة المبكرة، مثل الفحوصات التي تسبق الولادة، والولادة، وأيضاً التطعيمات اللازمة للطفل.

 

 

برو فاميليا في ألمانيا

في العادة تتكفل دولة ألمانيا بمعالجة الأمراض الحادة، وتحمل مصروفات التطعيمات فقط للأشخاص الطالبين للجوء، وذلك خلال أول (15) شهر بعد قيامهم بتقديم الأوراق، وبالنسبة للنساء الحوامل يختلف هذا الأمر كثيراً، حيث ينص القانون الخاص باستحقاقات مقدمي طلبات اللجوء في دولة ألمانيا على الآتي :(تحصل النساء اللواتي وضعن حديثاً وكذلك الأمهات الحوامل على المساعدات التمريضية والطبية، والعلاجات، والضمادات، وخدمات القابلة، والرعاية).

وكذلك الأشخاص الذين حصلوا على حق اللجوء في ألمانيا، أو الذين تم منحهم الحماية الثانوية، أو الأشخاص التي كانت مقدمة على طلبات لجوء لألمانيا لأكثر من حوالي (15) شهر، لديهم الحق في الحصول على نفس الرعاية الصحية التي يتمتع بها المواطنين الألمان، والتي تغطي كافة المصروفات الطبية للحمل، وإذا وجد أن هناك شخص غير متمكن من دفع مصروفات الرعاية الصحية لأنه ليس هناك دخلاً خاصاً به، فإن دولة ألمانيا ستتكفل بتغطية كافة النفقات.

تصريح شتيفاني بيروت التي تترأس منظمة برو فاميليا

توجد منظمة برو فاميليا بمدينة بون في ألمانيا، وتذكر (شتيفاني بيروت) التي تترأس برو فاميليا، أن الكثير من مقدمي طلبات اللجوء يكافحون بشدة للحصول على الدعم الملائم نتيجة الحواجز اللغوية، أو بسبب عدم اطلاعهم على الإجراءات المطلوبة والنظام الألماني الطبي، كما أنها توصي بالتواصل مع أحد الفروع المحلية للمنظمات التي تقوم بمساعدة النساء الحوامل، وذلك مثل منظمة برو فاميليا، لأنها تقدم المساعدات في ترتيب وتنظيم مواعيد الطبيب وكذلك تقديم الأوراق اللازمة، وهذه المنظمات تقوم بتقديم الخدمات اللازمة بعدة لغات كثيرة، ولا تقتصر فقط على اللغة الألمانية.

ماذا بعد عدم رغبة السيدة في الاحتفاظ بطفلها

هناك العديد من السيدات الحوامل اللاتي لا يريدن الإحتفاظ بطفلهن، وفي هذه الحالة هناك خياران أمامهن، وهو إما قيامها بإجهاض الطفل أو تقديمه للتبني بعد الولادة، فالإجهاض من الأمور القانونية في دولة ألمانيا خلال أول (12) أسبوع من الحمل، ويطلب من المرأة أن تذهب إلى المركز الحكومي للمشورة قبل (3) أيام تقريباً من الإجراء، وعملية الإجهاض قانونية في ألمانيا إذا شكل الحمل خطراً كبيراً على الصحة النفسية أو البدنية للمرأة.

في النهاية تحدثنا عن برو فاميليا في ألمانيا، وعدة أمور خاصة بهذه المنظمة، ونتمنى أن ينال المقال على إعجابكم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد