ما هي القرحة الهضمية وعلاجها

إن القرحة هي إصابة موضعة في المخاطية المعدية أو العفجية تمتد إلى تحت المخاطية أو أعمق منها ، وقد تكون حادة أو مزمنة، وتنتج عن اختلال التوازن بين الحمض المعدي والدفاعات المخاطية.
وتختلف القرحة المعدية عن القرحة العفجية بما يلي

أولاً: القرحة المعدية

  • تصيب المتقدمين بالسن ذوي الأمراض المزمنة والكحوليين والمدخنين.
  • تتوضع في الانحناء الصغير في النصف البعيد للمعدة.
  • تكون ذات سير مزمن.
  • سببها نقص الدفاع( الحاجز المخاطي)
  • علاجها جراحي غالباً منعاً للاختلاطات والتحول الورمي.
  • غالباً ذات سير ورمي إلا إذا كانت سليمة منذ البداية
  • نسبتها أقل من القرحة العفجية
  • يحدث الألم بعد الطعام ويخف بالإقياء
  • يكون المريض نحيلاً لقلة الأكل بسبب الخوف من الألم.

ثانياً: القرحة العفجية( المعوية)

  • تصيب الأعمار الأصغر ٣٠-٤٠ سنة
  • تتوضع في الجزء الأول للعفج وبنسبة ٥٠٪؜ في الجدار الأمامي.
  • تكون ذات سير حاد ( أقل من ٣ أشهر) أو مزمنة.
  • سببها ازدياد الهجوم( فرط إفراز الحمض المعدي)
  • علاجها دوائي غالباً مع المراقبة لمنع الاختلاطات لقربها من شرايين رئيسية.
  • نادراً جداً ماتتسرطن( سليمة غالباً )
  • نسبتها أربع أضعاف القرحة المعدية
  • يحدث الألم عند الجوع ويخف بتناول الطعام والحليب والإقياء ومضادات الحموضة.
  • يكون المريض بديناً لأن المريض يرتاح على تناول الطعام.

ما هي أسباب القرحة الهضمية؟

  • السبب الأهم هو الإصابة بجرثومة الملتوية البابية
  • استخدام الأسبرين ومضادات الالتهاب اللاستيروئيدية
  • الرضوض
  • الحروق
  • الشدات النفسية والفيزيولوجية الكبرى
  • التدخين والكحول
  • عوامل وراثية( كأقارب الدرجة الأولى المصابين بقرحة عفجية أو معدية)

ما هي أعراض القرحة الهضمية؟

  • الألم البطني الشرسوفي هو العرض الرئيسي وقد يكون الوحيد
  • الغثيان والإقياء والنفخة
  • نقص الوزن خاصة بالقرحة المعدية
  • حرقة وإفراز مفاجئ للعاب
  • إيجابية الدم الخفي في البراز( تخريش المخاطية يؤدي لنزوف )

كيف تشخص القرحة الهضمية؟

  • التنظير الهضمي العلوي وأخذ الخزعات من جميع القرحات المعدية للتأكد من التشخيص ومن سلامة القرحة أو خباثتها، أما القرحة العفجية فنادراً ما نأخذ خزعة لأنها لاتتسرطن وغالباً سببها الملتوية البوابية.

ما هو علاج القرحة الهضمية؟

١-العلاج الدوائي: إن الخط الأول لعلاج القرحة هو إيقاف التدخين والكحول والأدوية المضادة للالتهاب وإعطاء العلاج الثلاثي للملتوية البوابية وهو:
( أومبيرازول + كلاريثرومايسين + الميترونيدازول أو الأموكسيسللين)
٢-العلاج الجراحي: يستطب عند حدوث اختلاطات أو فشل المعالجة الدوائية ، وعند عدم القدرة على نفي الخباثة في القرحة المعدية يستطب استئصال القرحة.
ما هو علاج القرحة الهضمية؟
١-النزف ( أهم اختلاط ): حيث تعتبر القرحة من أكثر أسباب النزف الهضمي العلوي، كما يعتبر النزف أكثر سبب للوفاة بالقرحة.
وتكون القرحة العفجية أكثر عرضة للنزف من القرحة المعدية لقربها من الشريان المعدي العفجي.
٢-الانثقاب: نسبته أقل من النزف، ويحدث غالباً عند المدخنين والمرضى المعالجين بمضادات الالتهاب اللاستيروئيدية، إذ يحدث ألم شديد مفاجئ ينتشر للكتف الأيمن أو كلا الكتفين وقد يترافق مع إقياء دموي أو تغوط زفتي، ويظهر تقفع شديد في البطن، ويكون البطن متخشباً، وممكن أن يترافق مع غثيان وإقياء.
ويعتبر انثقاب القرحة حالة اسعافية .
٣-انسداد مخرج المعدة: يحدث بسبب تندب القرحة المزمنة أو المتكررة حصراً، حيث يتم شفاء عفوي للقرحة ويزداد النسيج الليفي مكان الندبة، فيحدث التضيق ثم الانسداد.
ويتمثل العلاج بالمص الأنفي المعدي والإماهة الوريدية وتعويض الشوارد مع توسيع بالبالون أو التداخل الجراحي.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد