ابانيوتين Epanutin Pfizer دواعي الاستعمال، الآثار الجانبية، الجرعة والموانع

كاتب مُشارك: براءه زينو
عدد الزيارات 188
ابانيوتين Epanutin Pfizer دواعي الاستعمال، الآثار الجانبية، الجرعة والموانع

ابانيوتين Epanutin Pfizer دواعي الاستعمال، الآثار الجانبية، الجرعة والموانع كل هذه ستتعرف عليه معنا في منصة كيف.

من المفترض في نهاية هذه المقالة أن تكون قد حصلت على معلومات كاملة حول هذا الدواء واستعمالاته.

ما هو دواء ابانيوتين Epanutin Pfizer

هو دواء مستخدم كمضاد للصرع، واضطرابات ما يعرف بنظم القلب.

ينتمي لمجموعة الأدوية المعروفة بالهيدانتوينات، الإيبانيوتين أو الفنيتويين هو ثنائي فينيل هيدانتويين.

تم تصنيع الدواء للمرة الأولى على يد عالم الكيمياء هاينرش بيلتز سنة 1908، واستخدم بشكل كبير وواسع.

يعرف حاليًا بأنه الدواء المخصص من أجل علاج الصرع بشكل طويل الأمد كعلاج لأنواع مرض الصرع كالصرع الكبير Grand Mal، وصرع الفص الصدغي Temporal lobe Epilepsy.

دواعي استعمال دواء ابانيوتين

  1. توصف كبسولات هذا العقار للحد من النشاط الكهربائي غير الطبيعي في دماغ المريض أو الزائد عن الطبيعي.

    يسمى العقار عموماً بمضاد الاختلاج ومضاد للتشنج أو ما يعرف بـ ANTI CONVULSANT.

    كما يستخدم من أجل التحكم والسيطرة على عدم انتظام ضربات قلب المريض.

    وبالطبع يعتمد عليه من أجل معالجة ومنع نوبات الصرع التي قد تحدث خلال أو بعد عمليات الدماغ الجراحية أو عمليات الجهاز العصبي.

    وكما ذكرنا من أهم استعمالاته هو علاج الصرع ونوباته التي تصيب المريض.

جرعات دواء ابانيوتين

  1. يأتي العقار على شكل:

    • كبسولات بعيار 50 ملغم.
    • كبسولات 100 ملغم.
    • شراب دوائي بعيار 30 ملغم.
    • حقن بعيار 100 ملغم.

    يتم تناول كبسولات ابانيوتين  Epanutin Pfizerعبر الفم، مرة أو أكثر يومياً بدون أو مع الطعام، كل ذلك حسب إرشادات الطبيب، حيث ينصح الأطباء بتناول عقار ابانيوتين في نفس التوقيت يومياً.

    عند بداية الاستعمال يفضل الطبيب وصف جرعة منخفضة، ثم يقوم بزيادة الجرعة تدريجياً حتى الوصول للجرعة المناسبة.

    ممنوع تناول جرعات أكبر من المسموح، أو تناول الجرعات لفترات زمنية أطول مما وصف الطبيب المسؤول.

    يجب المواظبة على تناول الكبسولات حتى عند الشعور بتحسن أو عند اختفاء النوبات أو الأعراض.

    ممنوع إيقاف تناول العقار بدون موافقة الطبيب، من أجل الحؤول دون مواجهة الآثار الجانبية، أو الإصابة بما يعرف بأعراض الانسحاب كالصداع والأسهال والنوم لفترات أطول و ممكن بالعكس صعوبات في النوام.

    يجب أن يوقف الطبيب العقار بطريقة تدريجية، والتي لا تقل عمن أسبوع مثلاً.

    من الواجب معرفة أن ابانيوتين Epanutin Pfizer تشعر المريض بالنعاس، أو بالدوار، ولفقدان التناسق العضلي العصبي، لذا ينصح بتجنب قيادة السيارة مثلاً أو العمل على آلات.

الآثار الجانبية لدواء ابانيوتين

  1. كغيره من الأدوية ينجم عن تناول ابانيوتين مجموعة من الأعراض التي يجب الانتباه منها كونها متفاقمة أو متزايدة أو مستمرة عبر فترة طويلة:

    • فرط في نمو اللثة.
    • الإمساك.
    • دوار.
    • غثيان أو قيء.
    • نمو الشعر في مناطق غير مرغوب فيها .
    • تصلب وخشونة في ملامح الوجه وتعبيراته.
    • توسع وتضخم الشفاه.
    • ثقل في النطق والكلام.
    • بطء بالتفكير.
    • ارتباك.
    • فقدان تنسيق الحركة.
    • حركات غير طبيعية في أعضاء من الجسم.
    • الاستمرار في النوم، أو صعوبات في النوم.
    • حركات لا إرادية للعين.

    لكن هناك مجموعة من الأعراض الخطيرة التي تستوجب استشارة فورية للطبيب:

    • تورم في اللسان والحلق وفي الوجه وحتى الشفتين وفي العينين.
    • بحة صوت.
    • حكة.
    • طفح جلدي.
    • صعوبة في البلع والتنفس.

    بعض الحالات النادرة المرافقة لتناول دواء ابانيوتين

    • سلوك عدائي.
    • نوبات ذعر.
    • هوس.
    • تفكير في الموت والانشغال بفكرته.
    • التخلي عن ممتلكات ثمينة وانعدام الاكتراث.
    • صعوبات نوم.
    • سلوكيات انتحارية أو ميول لهذه الفكرة.
    • أرق وقلق واكتئاب.
    • مزاج عالي وحماس فوق الطبيعي.
    • انسحاب من الوسط الاجتماعي.

موانع استعمال دواء ابانيوتين

  1. تم إثبات ان هناك أضرار عديدة عند تناول دواء ابانيوتين Epanutin Pfizer من قبل النساء الحوامل، حيث يؤدي غالباً لآثار تشوهية على الجنين وهو شيء شبه مؤكد.

    لذا تم الوصاية بأن يمكن للحامل تناول العقار فقط في حال عدم وجود بدائل، وعندما تكون الفائدة المنتظرة منه أكبر بكثير من المخاطر التي قد تترتب على تناوله، وبالطبع تحت اشراف طبيب مختص ومتابعة تامة.

    أما بالنسبة للمرأة المرضعة فقد أوصت الشركات المصنعة للدواء بعدم استعماله من قبلها؛ فقد يسبب أحد أنواع فقر الدم للرضيع بالدرجة الأولى.

    وكما الفكرة السابقة توصي الشركات الدوائية أنه يمكن أن تتناوله المرأة المرضعة في حال كانت فوائده أكثر من أضراره، لكن بالغالب يتم إيقاف الدواء حتى انتهاء الرضاعة الطبيعية.

الإجراءات الموصي بها لتجنب الآثار الجانبية

  1. يجب إحاطة المريض علمًا بأعراض الدواء حتى يتمكن من التواصل مع طبيبه عند الشعور بالأعراض، أو أن ينتبه المحيط العائلي لها خاصةً في حال وصل لمرحلة إيذاء نفسه.

    كما يجب أن يعرف المريض أنه يسبب النعاس وبطء بردود الأفعال والحركة والتفكير، كي لا يقدم على قيادة السيارة، أو العمل بمجال مرابط بتشغيل دقيق لآلات وما شابه. ويجب أن يخبر المريض طبيب أسنانه بتناوله لهذا الدواء، وحتى عند الخضوع لجراحة عامة.

    كما يجب أن يعلم الطبيب بأي تاريخ مرضي متعلق بالكلى، أو بالكبد، أو حتى مرض عقلي؛ وعند تناول مضادات الحموضة يجب الانتظار ساعتين على الأقل قبل تناول دواء ابانيوتين.