دواء ديكساميثازون طرق إعطاء الدواء

كاتب مُشارك: علي محمد حسن
عدد الزيارات 94
دواء ديكساميثازون طرق إعطاء الدواء

لطالما أولت البحوث والدراسات العلمية الطبية أهمية بالغة في ابتكار الأدوية الجديدة التي تلبي حاجات المرضى وتكون لمسة الشفاء الطيبة بالنسبة لهم، فمن الممكن إنتاج أدوية متخصصة في علاج نوع معين من الأمراض، والنوع الآخر هو الأدوية التي تصلح لعلاج أكثر من داء في الجسم، ومن الأدوية المهمة التي تم ابتكارها هي ديكساميثازون الذي يستخدم في علاج الكثير من الأمراض، لنتعرف أكثر في مقالنا اليوم على ديكساميثازون ما هي استخداماته وآثاره الجانية والعديد من المعلومات الهامة عنه.

ما هو دواء ديكساميثازون

  1. ينتمي الدواء إلى عائلة الكورتيكوستيروئيد ويمتلك فعالية كبيرة جدا في علاج الكثير من أمراض الجلد والأنسجة والالتهابات العامة ويستخدم أيضا في علاج أنواع من السرطان كعلاج كيميائي فعال لبعض الحالات، ومن الممكن حقنه في المفاصل لعلاج التيبس، وللمرضى الذين تأتيهم وذمات دماغية أو نوبات الربو فيعطى لهم عن طريق الوريد وبالنسبة لطرق العلاج الموضعي تم تصميم قطرات للعين والأذن، يعطى أيضا في بعض مشاكل الغدد الكظرية، ويجب التنبيه إلى أن الجسم البشري قد يتعود على هذا الدواء لذلك يجب حمل بطاقة علاج إن استمر استخدامه لفترات طويلة، يمكن أخذ الدواء في العيادة أو المستشفى أو المنزل.

الأعراض الجانبية ل ديكساميثازون مع علاج قصير الأمد

  1. 1ـ قد يواجه المريض حرقة في المعدة مع حالات تخريش، وحالات انحباس في الماء المر الذي يعمل على ارتفاع ضغط الدم

    2ـ يسبب زيادة في وزن المريض بسبب زيادة الشهية

    3ـ من الممكن ظهور حب الشباب مع ظهور لشعر الوجه بشكل ملحوظ وخاصة عند الإناث

    4ـ من الأعراض الأكثر شيوعا حالات الصداع في الرأس والدوار الخفيف وضعف وتعب عام في الجسم

    5ـ يلاحظ في بعض الحالات عند الأنثى تغير في الدورة الشهرية المنتظمة

    6ـ قد يسبب بعض في مشاكل العين كالوخز والتغير في الرؤية وإعتام عدسة العين

    7ـ من العوارض النادرة الظهور زيادة في عدد خلايا الدم البيضاء وحصول مشاكل في النوم

الأعراض الجانبية ل ديكساميثازون مع علاج طويل الأمد

  1. 1ـ بالنسبة للمرضى الذين يكونون في طور النمو فقد يؤدي استعمال الدواء إلى إبطاء في عملية النمو الأمر الذي ينعكس سلبيا على الجسم

    2ـ العارض الأبرز بالنسبة للرياضيين هو انخفاض في حجم الكتلة العضلية وضعف عام في العضلات وتناقص الطاقة

    3ـ بعد فترة طويلة من استعمال الدواء نلاحظ بطئ في التئام الجروح ويصبح الجلد هشا كثيرا

    4ـ من الممكن حصول هشاشة العظام إضافة إلى التنخر اللاوعائي

نصائح عامة خلال استخدام ديكساميثازون

  1. يفضل أن يغسل المرضى وجوههم أثناء فترة استخدام الدواء وذلك للمساعدة في تنظيف البشرة لمنع تراكم الأوساخ وظهور حب الشباب، ينبغي على النساء المتزوجات عدم الحمل أثناء العلاج لكي لا يؤثر الدواء على الجنين وإن كن مرضعات فيجب أخذ الاستشارة الطبية اللازمة قبل المباشرة بأخذ الدواء، من الممكن أن ينصحك الطبيب المختص بإتباع نظام غذائي وتخفيض كمية البروتين والسكر، يفضل تناول الدواء مع الأكل وذلك لتخفيف مشاكل المعدة، إن فاتك موعد الجرعة وأتى موعد الجرة التي تليها فلا تقم بأخذ الجرعتين معا، بالنسبة للقطرات في العين أو الأذن فيجب التركيز جيدا على غسل اليدين وعدم ملامسة رأس القطرة للعين، يجب علينا تخزين ديكساميثازون في درجة حرارة الغرفة وعدم أخذ الدواء بعد انتهاء مدة صلاحيته، من الأمور الهامة التي يجب التنويه عنها هي أن الدواء له القدرة على إخفاء علامات الحمى لذلك يجب مراقبة المريض بشكل جيد.

ديكساميثازون وفيروس الكورونا

  1. أعتقد أن الكثير منا لم يكن يعلم عن فعالية الدواء في علاج فيروس كورونا المستجد، فقد قام فريق علمي مختص في جامعة أوكسفورد من إعلان فاعلية الدواء في تخفيف عدد الوفيات للمرضى الذين يعانون حالات حادة وصعبة جدا في التنفس، فيما تم التأكيد على أنه الحل الأمثل لعلاج هذه الحالات الشديدة، وقد تم إدراجه في بريطانيا ضمن بروتوكولات العلاج الخاصة بالفيروس منذ بداية تفشي الوباء، فيما أكدت الباحثة في علم الأدوية الدكتورة ميس عبسي أنه ليس علاج سحري للكورونا ولكنه الدواء الأول الذي أثبت فعاليته في تقليل عدد وفيات المرض.

    وصلنا إلى ختام مقالنا أعزائي القراء، دائما وأبدا نسأل الله الصحة والعافية للجميع، لا تنسوا زيارة موقعكم المميز ” كيف ” بشكل يومي للبقاء على آخر الأخبار.