افضل علاج للقمل والصئبان في صيدليات مصر

عدد الزيارات 122
افضل علاج للقمل والصئبان في صيدليات مصر

تعتبر الحشرات من أكثر المخلوقات إزعاجًا للإنسان؛ فالبعوض يقرص الجلد ويُفرز المواد التي تُسبب حساسية قد تكون شديدة وخاصة عند الأطفال كما ينقل العديد من الطفيليات التي تُسبب الكثير من الأمراض، وتُسبب البراغيث حكةً مزعجةً وشديدةً لدى العديد من الحيوانات التي تمتلك فراءًا أو وبرًا، وستشعر بالقرف عندما تغط ذبابةٌ على طعامك أو شرابك أو حتى جلدك لأنك تعلم مسبقًا أنها زارت أكوام القمامة المتنوعة قبل زيارتها لك، فضلًا عن حملها للطفيليات كالعامل المسبب للشمانيا، ولكن سأحدثك في هذا المقال عن أكثر الحشرات شيوعًا وإزعاجًا للإنسان والحيوان ألا وهي حشرات القمل وصبيانها، كما سأحدثك عن أنواع القمل وافضل علاجاته المتوفرة في صيدليات مصر وفي المنازل وطرق الوقاية منه.

 

 

 

 

 

 

 

 

ما هو القمل؟

  1. يُعتبر القمل نوعًا من الحشرات الطفيلية صغيرة الحجم التي لا تمتلك أجنحةً، يتغذى على دم الإنسان والحيوانات الثديية وقد يُسبب فقرًا دمويًا أحيانًا، وينتشر بكل سهولةٍ بين طلاب المدارس وخاصة في الصفوف الابتدائية لقلة وعيهم بإجراءات النظافة الشخصية وأهميتها، كما ينتقل عبر الاتصال الشخصي الوثيق بين الأشخاص كالأزواج والإخوة وعبر الاستعمال المشترك للأغراض الشخصية كالمناشف و ملاءات السرير والوسادات وفراشي الشعر وغيرها.

ما هو الصئبان؟

  1. الصئبان هو الاسم الشائع المُعبّر عن بيوض القمل الصغيرة التي تلتصق بالشعرة؛ وقد يصعب عليك رؤيتها بسبب صغر حجمها، ولكن تُشير كثرة عددها وخاصةً حول الأذنين ومؤخرة العنق وانتظام أشكالها إلى الإصابة بالقمل، قد يخلط الكثيرون بين الصئبان وقشرة الرأس ولكن المميز بالصئبان هو التصاقه الوثيق بجسم الشعرة وعدم قدرة فرشاة الشعر العادية على إزالته، كما أنه عند عصر الصئبان بين الأصابع فسيصدر عنه صوت طقطقة اذا كان محتواه حيًا، بينما تجد قشرة الرأس تتساقط في كل مكان دون الحاجة لإخراجها من الشعر كما قد تبدو أصغر أو أكبر من الصئبان وذات أشكال غير منتظمة.

ما هي أنواع القمل التي تصيب الإنسان؟

    • قمل الرأس: يعيش فوق فروة الرأس، ويتمسك بالشعر على الفروة، ويُسبب حكة شديدة وخاصةً في الليل، ويُعتبر أكثر الأنواع انتشارًا.
    • قمل الجسم: وهو النوع الذي يعيش في الملابس أو الفراش، ثم ينتقل إلى الجلد ليتغذى، وعادةً ما يُصيب الناس الذين لا يستطيعون الحفاظ على نظافتهم الشخصية وغسل ملابسهم وجسمهم بانتظام.
    • قمل العانة: وهو يعيش ويتغذى فوق جلد منطقة العانة وبين أشعارها، ويظهر أيضًا بشكلٍ نادرٍ على شعر الجسم الخشن مثل شعر الصدر والرموش والحواجب.

افضل علاج للقمل والصئبان في الصيدلية في مصر:

  1. إن أغلب الأدوية المعالجة تُصرف من دون وصفة طبية، وتعتمد في فعاليتها على قتل الحشرات البالغة وإضعاف البيوض، فقد لا تتمكن هذه الأدوية من قتل اليرقات إلا بعد فقسها لذلك من الضروري الالتزام بالفترة المحددة للعلاج واستخدام مبدأ المعالجة للمرة الثانية حيثُ تكون البيوض قد فقست، وتوصي الدراسات الحديثة إلى أن فترة العلاج الثانية يُفضل أن تكون بعد 7 أو 9 أيام من الأولى، وإليك أهم الأدوية التي تباع دون وصفة طبية في مصر:

    •  الأدوية الحاوية على بيرميثرين؛ وهو النسخة الصناعية من المركب الكيميائي السام القمل والجرب والمُستخرج من زهرة الأقحوان والمسمى بيرمثرين، ولكنه لا يؤثر على الصئبان، ويوجد في صيدليات مصر بشكل غسول جلدي أو لوشن سائل تحت اسم تجاري يُماثل اسمه العلمي بتراكيز 2.5% و5%.

    أما أهم الأدوية التي يُفضل أن تُصرف بوجود وصفة طبية أو باستشارة صيدلاني فهي:

    • إيفرمكتين: ويُعتبر مادة كيميائية سامة للقمل، وآمنة للاستخدام للأطفال فوق ستة أشهر، ويتواجد بشكل غسول جلدي يحمل اسم Iverzine بتركيز 1% في الصيدليات المصرية.
    • دايميثيكون: وهو نوع من أنواع المواد السيليكونية الذي أعطى فعالية في مكافحة القمل، ويوجد تجاريًا تحت اسم NYDA.
    • بيوكوسيدين: الذي يعمل على سد المجرى الهوائي للحشرة، ويُفيد في التخلص من القمل والصئبان معًا، وهي المادة التي أُثبتَ تأثيرها الفعال في القضاء على القمل والصئبان في المخابر الفرنسية، ويوجد بأشكال صيدلانية عديدة مثل الشامبو الذي يُستخدم لمرة واحدة فقط وينتشر تجاريًا تحت اسم X-Lice في صيدليات مصر، والشامبو الذي يُعدّ من أهم الأدوية المعالجة للقمل في العديد من الدول العربية ومن بينها مصر والمُسمى Parasites.
    • تترامثرين بتركيز 6% مع ببرونيل بيوتوكسيد 2.4%؛ المتوفرين على شكل غسول تحت الاسم التجاري lotion Acid؛ وهو مستحضر فعال في القضاء على القمل وأعطى نتائج جيدة في مصر.
    • مجموعة من الزيوت العطرية الطبيعية مثل زيت الزعتر وزيت شجرة الشاي الموجودة ضمن المستحضر الصيدلاني بخاخ Paranix بالإضافة إلى شامبو Lice shield -الذي يؤدي دور البلسم والشامبو المضاد للقمل-، ويُعتبر هذين المستحضرين آمنين وفعالين وشائعة الاستخدام في مصر.
    •  فينوثرين؛ وهي المادة التي تعمل على إحداث شلل عصبي في حشرة القمل، وتوجد ضمن تركيب شامبو Item بالإضافة إلى عدة مواد أخرى مثل لوريل سلفات الصوديوم وحمض السيتريك وبنزوات الصوديوم.

علاج القمل في المنزل:

  1. يُمكن أن تُفيد بعض العلاجات التقليدية في علاج القمل أو المساعدة في تخفيفه، مثل:

    • وضع طبقة سميكة من المايونيز أو السمن الصناعي أو الزبدة أو الفازلين على فروة الرأس وتغطيتها بقبعة الحمام؛ تبعًا للاعتقاد السائد بأن هذه المواد تشكل طبقة حاجزة تحرم القمل من الحصول على الهواء وتُسبب له الاختناق، ومن المثير للاهتمام أنها أعطت نتائج لا بأس بها.
    •  لجوء العديد من الأمهات إلى تدليك فروة رأس أولادهن المصابين بالقمل ببعض الزيوت النباتية كزيت الزيتون أو زيت اليانسون أو زيت شجرة الشاي لاعتقادهن أيضًا بأن هذه العملية تخنق القمل وتُسهل إزالة الصئبان.
    • استخدام مشط ذي أسنان ناعمة وفراغات ضيقة لتمشيط الشعر وخاصة عندما يكون مبلّلًا، ويُمكن استخدام مادة مرطبة للشعر مثل البلسم لتمشيط الشعر بالكامل مرتين على الأقل خلال الجلسة الواحدة التي يُفضل أن تُكرر كل ثلاثة أيام إلى أن يختفي أثر القمل والصئبان، ولا يُمكن إنكار أهمية هذه العملية في التخلص من بقايا القمل سواءً كان ميتًا أو حيًّا بالرغم من أنها مُتعبة قليلًا.
    •  استخدام الملح الصخري وخل التفاح بشكل شائع للمساعدة في التخلص من القمل أيضًا.

طرق الوقاية من القمل:

  1. الانتباه للنظافة الشخصية وخاصة لدى الأطفال وتفتيش شعرهم من فترة لأخرى؛ فهم يُعتبرون الناقل الأهم للقمل.

    • تنظيف ملاءات السرير وأغطية الوسادات وتعريض الفرش لأشعة الشمس من فترة لأخرى.
    • تجنب مشاركة أدوات تصفيف الشعر مع أشخاص لست متأكدًا من نظافتهم.
    • الاستحمام على الأقل مرتين بالأسبوع بالماء الساخن، واستخدام منتجات الوقاية من القمل من فترة لأخرى.
    •  تمشيط الشعر يوميًا بانتظام بفرشاة نظيفة وشخصية.

    يُعتبر تواجد القمل في الشعر من أكثر الأمور المزعجة لحامل الحشرات وللناس من حوله، ولكنه من المشاكل البسيطة نسبيًّا التي أوجد لها العلم حلولًا متنوعةً، لذا لا داعٍ للقلق بشأنها كثيرًا، ويبقى الالتزام بطرق الوقاية من أهم وسائل تجنب الدخول في دوامة الحكة والحساسية والعلاج المنتظم.