ما هي أهم مزايا وثيقة السفر السويدية

مميزات وثيقة السفر السويدية كثيرة، حيث أنها تحتل مكانة كبيرة تعد ثاني أفضل الوثائق للسفر حول العالم، فهي تمكن الشخص من الشفر إليها دون حصوله على فيزا للسفر، ومن خلال ما يلي سوف نتعرف بشكل تفصيلي على أبرز ما تقدمه من مميزات، تابعونا ….

 

 

ما هي أهم مميزات وثيقة السفر السويدية؟

هناك دراسة نشرت بواسطة الوكالة السويدية للأخبار TT والتي أكدت على أن جواز السفر السويدي يوفر مجموعة من المميزات التي من أهمها ما يلي:

  • من أبرز مميزات وثيقة السفر السويدية أنها توفر فرصة للسفر لما يقرب من 176 دولة وأكثر في جميع أنحاء العالم المختلفة دون الحاجة إلى الحصول على تأشيرة فيزا لدخول الدولة.
  • جواز السفر السويدي لا يشتمل على أي معلومات سرية بخلاف إسم حامله وتاريخ ميلاده والصورة الشخصية له فيما عدا ذلك لا يوجد أبدًا.
  • الأشخاص المقيمين بشكل دائم في السويد بإمكانهم السفر لكل من النرويج وفنلندا بإثبات هويتهم الشخصية دون الحاجة إلى ما يقدم من مميزات وثيقة السفر السويدية.
  • يمكنك من الحصول على معاملة الجنسية السويدية وعدم الالتفات إلى الجنسية الأصلية لك والمدونة في وثيقة السفر السويدية.
  • في حالة الرغبة في السفر لأحدى الدول الأخرى وأنت حاملًا لوثيقة سفر سويدية ، فإنك سوف تعامل على أنك ذو الجنسية التي أنت تابع لها من الأساس، وليست الجنسية السويدية.

صعوبة السفر للاجئين في السويد

هناك معاناة كبرى للأشخاص اللاجئين على أرض السويد من صعوبة بالغة في السفر لمختلف الدول الأجنبية والعربية الأخرى، وذلك بسبب ما يلي:

  • يرجع السبب إلى حملهم لوثيقة سفر سويدية وليس جواز سفر بشكل رسمي، مثل الذي يحمله المواطن الذي يعيش على أرض السويد ويحمل الجنسية السويدية.
  • فقد تمنح الدولة ما يعرف بوثائق السفر للأشخاص الأجانب المقيمين على أرضها والحاصلين على امكانية الإقامة السويدية لغرض اللجوء والحماية.

من الجدير بالذكر أنه ليس هناك فروقات فيما بين وثائق السفر السويدية، ولكن هناك فرق بين جوازات السفر، والتي هي كالتالي:

– جواز السفر ذو اللون البني يعمل على منح إقامات لها علاقة باللجوء ويمكنه منعك من السفر إلى بلدك.

– جواز السفر ذو اللون الأرزق يمكنه منحك ذلك من أجل الأسباب التي لها علاقة باللجوء، وجميع الوثائق لا تستطيع العمل على تسهيل السفر إلى خارج محيط الاتحاد الأوروبي إلا عن طريق فيزا يمكن الدخول بها، مع العلم أن هناك بعض الدول التي لا تشترط وجود فيزا.

ولكن على الرغم من مميزات وثيقة السفر السويدية إلا أنها لا تلقى أي ترحيب من مختلف الدول العربية، ولا تُمنح المعاملة التي يتعاملها حاملي جواز السفر السويدي، لذا فمن الصعب الحصول على فرصة عمل بها أو القيام بزيارة لها في أي وقت دون الحصول على تأشيرة دخول.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد