هشاشة العظام عند النساء اسباب واعراض

كاتب مُشارك: فاطمة عمران
عدد الزيارات 102
هشاشة العظام عند النساء اسباب واعراض

هشاشة العظام عند النساء من أكثر الأمراض الشائعة في عصرنا هذا بحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية ولكن ما السبب في ذلك؟. هل تعلم أن هشاشة العظام قد تصل لدرجة كسر العظم بسرعة إن قمت بالضغط عليها اكثر من الحد المسموح به. ولماذا النساء أكثر عرضة لهشاشة العظام مقارنةً بالرجال. حيث أن الاحصائيات في الولايات المتحدة أثبتت أن هناك 8  مليون مرأة مصابة بهشاشة العظام ومنهن لم يتجاوزن عمر ال 50 عام.

وأيضًا هناك أسباب طبيعية لهشاشة العظام أصلها من تغيرات الجسم ومن ناحية أخرى يوجد أسباب خارجية سنطرحها في هذا المقال.

لهذا السبب يجب عليك اتخاذ الاجراءات الاحترازية قبل الوصول لمرحلة لا تستطيع فيها علاج نفسك بالإضافة إلى معرفة الأعراض الدالة على الإصابة والفحوصات الواجب إجراؤها وبالتأكيد إدراك العلاج المناسب. ولمزيد من التفاصيل تابع معنا بقية الفقرات.

أسباب هشاشة العظام عند النساء

لهشاشة العظام على العموم أسباب كثيرة ولكن الهشاشة عند النساء تعود للأسباب الآتية:

  • أن تكون نسبة هرمون الاستروجين قليلة عند النساء حيث أنه يؤثر على صلابة العظام. وخصيصًا بعد انقطاع الطمث عند الوصول لسن اليأس وللأسف لا يمكنك تعويض كثافة العظام المفقودة مطلقًا.
  • أن يكون نظامك الغذائي غير خاضع للضبط والرقابة الصحية حيث أن نقص الكالسيوم من غذائك يعود عليك بمشاكل صحية كثيرة. ويؤكد على استغلال الكالسيوم في جسمك بصورة صحيحة هو وجود فيتامين D الذي يعمل على ترسيب الكالسيوم في العظام لزيادة متانتها وصلابتها وفقد أي من هؤلاء العنصرين يؤثر على كثافة العظام.
  • الاختلاطات الدوائية سبب مهم جدًا لهشاشة العظام. حيث أن بعض الأدوية تثبط عمل الكالسيوم لذلك إن كنت لا تستطيع إيقافها يجب أن تعتني بغذائك عناية مضاعفة لتعويض النقص.
  • الإصابة بالأمراض كأمراض الغدة الدرقية يؤثر على صلابة العظام بشدة. حيث يزيد مستوى هرمون الاستروجين عن حده فيؤثر سلبًا على صلابة العظام.

أعراض ترقق العظم عند النساء

  • إن أهم عرض من أعراض هشاشة العظام هو عدم القدرة على قبض اليد بشكل كامل أو لمدة طويلة.
  • الشعور بآلام في العمود الفقري والمفاصل والرقبة.
  • التعرض للكسور كثيرًا من أبسط الأسباب.
  • عدم القدرة على المشي او القيام بالأعمال والنشاطات لفترات طويلة.
  • قصر القامة ووجود انحناء في الظهر بسبب ضعف عام في العظام يفقدك القدرة على المشي بشكل قائم.

أنواع هشاشة العظام

  1. تصنف هشاشة العظام إلى نوعين بحسب درجة الخطورة والأسباب وهما:

    • هشاشة عظام من النوع الأول: وهي الأكثر انتشارًا حول العالم لدى النساء وسببها هرموني أي تعتبر طبيعية نستطيع تعويضها من خلال المتممات الغذائية والأغذية الصحية بالإضافة إلى حبوب الكلس وفيتامين د.
    • هشاشة عظام من النوع الثاني: تعتبر أكثر خطورة من السابقة ولكن في الوقت عينه أقل انتشارًا حيث يكمن سببه في الأمراض المزمنة التي لا نستطيع الاستغناء عن تناول أدويتها على الرغم من أن هذه الأدوية تؤثر سلبًا على متانة العظام.

تأثير فيتامين D على هشاشة العظام

  1. يحرص الأطباء كثيرًا على أهمية تناول الأغذية الحاوية على فيتامين D  ولكن ما سر ذلك وما تأثيره على العظام؟.

    إن لهذا الفيتامين قدرة هائلة  تحفز قدرة الجسم على امتصاص الكالسيوم بالإضافة إلى أنه يعمل على ترسيب الكالسيوم والفوسفور في الدم ومن ثمّ نقلها إلى العظام فيقال أن العظم لا يمكن أن ينمو بصورة صحيحة في غياب فيتامين D.

    يمكنك الحصول على هذا الفيتامين من خلال الجلوس تحت أشعة الشمس في الصباح الباكر ولكن هذا لا يغني عن الأغذية التي يجب عليك تناولها.

     

الوقاية من هشاشة العظام

  1. كي تتجنب الإصابة بهشاشة العظام لا تهمل تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية خلال نمط حياتك وتتمثل بالآتي:

    • ابتعد عن التدخين والتدخين السلبي أيضًا قدر الإمكان حيث أن للتدخين حيث أن للتدخين أثر سلبي على هرمونات الجسم وفيتامين D حيث لا يتم التكلس بصورة صحيحة في غيابه.
    • احرص على الالتزام مع نادي رياضي لممارسة التمارين الرياضية أو يمكنك المشي والجري يوميًا لمدة ساعة هذا ينشط جسمك ويحفز جميع الأجهزة على القيام بعملها بصورة صحيحة.
    • نظم غذائك واحرص على تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم والبوتاسيوم ليزيد من صلابة العظام كالحليب والبيض والسمك والخضراوات الكثيرة.
    • نظم طعامك من البروتين وإياك أن تستغنِ عن البروتين الحيواني وتستبدله بالنباتي فلهما تركيب مختلف تمامًا ولا يعوض أحدهما الآخر.
    • قم بإجراء التحاليل والفحوص الضرورية دوريًا واستشر طبيبك في حال احتجت تناول المتممات الغذائية لتعويض نقص أحد العناصر المهمة لمتانة العظام.
    • إياك وشرب الكحول.

علاج هشاشة العظام

  1. إن كان قد فات أوان الوقاية وأصبت بهشاشة العظام لا تيأس فهناك في الطب حلول تساعدك على العلاج وتتمثل هذا الحلول بالآتي:

    تناول دواء بايوفوسفونيت حيث أنه يساعد على إنشاء كتلة عظمية من جديد لترميم النقص بالكثافة العظمية.
    تناول الأدوية المنظمة للهرمون وخصيصًا إن تجاوزت المرأة سن اليأس مثل معدلات مستقبل الاستروجين الانتقائية حيث تساعد على انخفاض معدل سرعة فقد الكثافة العظمية.
    حقنة دينوسوماب التي تحقن بها المرأة بعد تجاوزها لسن اليأس فتحميها من ترقق العظام.
    تناول أنواع المتممات الغذائية باستشارة طبيب لتعويض الكلس والفيتامين المفقودة.

    تناول الكالستونين حيث يعد هرمون من هرمونات الغدة الدرقية التي تنظم نسبة الكالسيوم في الجسم وتنظم بناء الكتلة العظمية.

    تيريباراتيد أو مفرزات غدد جارات الدرقية يعطى بشكل حقن ويساعد على ترميم وبناء نسيج العظم قبل تحطمه.

     

    من الضروري جدًا متابعة حالتك الصحية بانتظام حتى لا تقع في مشاكل غير متوقعة وتغرق في دوامةِ الأدوية فكما يقال درهم وقاية خيرٌ من قنطار علاج، دمتم سالمين.