معلومات عن اختبار بيرلز الدولي في المملكة العربية السعودية

كاتب مُشارك: nour rose
عدد الزيارات 293
معلومات عن اختبار بيرلز الدولي في المملكة العربية السعودية

معلومات عن اختبار بيرلز السعودية. اختبار دولي هام يحدد مدى وعي الطالب وإدراكه يتم إقامة هذا الاختبار لطلاب الصف الرابع بغية تقييم الطالب ومدى استيعابه للمنهاج والإدراك اللغوي في مادة القراءة. وبالمثل تقوم الدول المختلفة المشاركة بهذا الاختبار بتطبيقه على طلابها ومن ثمّ مقارنة هذه النتائج بين الدول بهدف تقييم المناهج المختلفة. إذًا يمكننا القول بأن اختبار بيرلز من أجل تقييم المناهج التعليمية بالمملكة.عزيزي القارئ تابع معنا المقال الآتي: سنقدم معلومات عن اختبار بيرلز السعودية.

طريقة التسجيل في الاختبار والمقابل المالي

يحتاج اختبار بيرلز إلى تسجيل مسبق من قبل الطالب أو بترشيح من المدرسة التابع لها. تقوم الهيئة المشرفة على اختبار بيرلز باختيار مدارس معينة من بين المدارس التي تقدّمت لإجراء هذا الاختبار. حيث تتولى الهيئة الدولية لتقويم التحصيل التربوي التنسيق والتعاون مع وزارة التعليم بخصوص ترشيح المدارس والتحقق من ملائمة المدرسة للاختبار.  كما ويتم تحديد الفترة المخصصة لتطبيق الاختبار عن طريق الهيئة بالتشاور والتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، فإن هذا الاختبار لا يتم بطريقة عشوائية إنما بتنسيق ودراسة لمختلف جوانبه من حيث انتقاء بين الطلاب المتقدمين والمدارس وحتى فترة إجراء الاختبار. هل يوجد مقابل مالي لاختبار بيرلز؟ السؤال الذي يتم طرحه بشكل دائم، وباختصار لا يوجد لهذا الاختبار أي مقابل مالي. فإجمالي التكاليف المترتبة بهذا الاختبار يتم تغطيتها من قبل حكومة البلد المشارك في الاختبار.

لذا عزيزي القارئ إن كان ولدك في الصف الرابع وترغب بتحديد مستواه التعليمي، فلا تتردد بتقديم طلب لإجراء اختبار بيرلز. فإن هذا الاختبار سيسمح لك بتقييم مدى استجابة ولدك وإدراكه لما يتعلّم في المدرسة وبالأخص مادة القراءة وباللغة العربية والإنجليزية. عزيزي القارئ بإمكانك وعن طريق المدرسة تقديم الطلب للقبول باختبار بيرلز وسيتم دراسة طلبات الطلاب جميعها لدة وزارة التعليم والهيئة. بعد الانتهاء من دراسة الطلبات سيتم إعلان أسماء الطلاب والمدارس المقبولين لإجراء اختبار بيرلز. كذلك ويتم إجراء اختبار بيرلز مرة كل خمس سنوات بالنسبة للدول المشاركة.

أسباب الحصول على نتائج ضعيفة في الاختبار

    • عدم معرفة معظم الكوادر التعليمية والمشرفين عليهم بأهمية هذه الاختبارات الدولية وفوائدها.
    • حداثة مشاركة فريق المملكة العربية السعودية في اختبار بيرلز.
    • تسليم المواد الأساسية كالعلوم والقراءة والرياضيات للأساتذة غير المختصّين في هذه المواد.
    • قلة تجهيز المخابر والتجارب العملية لبعض المواد كالرياضيات والعلوم.

أهداف اختبار بيرلز

    • تأمين معلومات هامة وكافية عن إمكانيات طلاب الصف الرابع وقدراتهم على استيعاب المناهج وفهمها وتحليلها. وتحديد نقاط الضعف في المنهاج أو لدى الطالب والعمل على إصلاحها.
    • تعيين مختلف مصادر تلقّي واكتساب المعارف والتعلّم على سبيل المثال المناهج التعليمية في المدارس، أو المهارات المكتسبة من قبل الأسرة وغيرها.
    • إجراء عملية مقارنة اعتمادًا على مستوى قراءة الطلّاب بين أنظمة تربوية متفاوتة وتختلف عن بعضها بالنواحي الثقافية والاجتماعية والاقتصادية.
    • تحديد الأمور والأسباب التي تؤدي إلى حصول الطلبة على تعليم أفضل. من خلال مقارنة نتائج اختبار بيرلز لبلد معين باختبارات بلد آخر. وبذلك إجراء مقارنة النظم التعليمية وتحديد النظام الأمثل الذي يؤدي إلى نتائج تعليمية أفضل.

أهم المقترحات التي تحسن نتائج اختبار بيرلز

    • تعميم تجربة الاختبارات الدولية لدى جميع الدول في الوزارة المسؤولة عن التعليم والمؤسسات الملحقة بها كمؤسسة إعداد المعلمين.
    • إضافة مقرر يشرح عن الاختبارات الدولية لطلاب الدراسات العليا المختصين في مجالات التربية والتأهيل التربوي.
    • إقامة اختبارات للطلاب على المستوى المحلّي يتضمن المواد التعليمية الأساسية، مما يحفز الطالب ويدرّبه على إجراء الاختبار الدولي. وكما يسهّل هذا الأمر على وزارة التعليم عملية اختيار الطلاب لامتحان بيرلز.
    • إقامة دورات وورشات عمل لتدريب وتطوير المعلمين في مجالات القراءة والعلوم والرياضيات (أي في المواد الأساسية).
    • تسليم كل مقرر للأستاذ المختص في هذا المجال كتسليم مقرر القراءة لأستاذ مختص بأساليب تعليم القراءة للطلاب.
    • اتّباع أساليب التعليم الحديث ونواحي متطورة تناسب كل طالب بحسب بيئته وثقافته.

    وفي الختام نتمنى بأن نكون قد قدّمنا معلومات مفيدة عن أهميّة اختبار بيرلز في المملكة العربية السعودية وطريقة التقديم عليه.