ما هو المبيض متعدد الكيسات وما هي أعراضه

عدد الزيارات 88
ما هو المبيض متعدد الكيسات وما هي أعراضه

عمرك بين 15 و 20 سنة؟ تعانين من مشاكل الشعر الزائد بمناطق غير مرغوبة؟ لاحظتي مؤخرًا زيادة في وزنك وجميع محاولاتك لتخفيفه تبوء بالفشل؟ هذا وكله ضمن متلازمة المبيض متعدد الكيسات. وهي متلازمة تظهر أعراضها مبكرًا بسن المراهقة، ويعود سببها لاضطراب التوازن الهرموني في جسم الأنثى. ولمعرفة المزيد عن أعراض المتلازمة تابعي معنا المقال التالي.

المبيض المتعدد الكيسات

تعد حالة المبيض المتعدد الكيسات حالة شائعة تصيب السيدات وتؤثر في عمل مبايضهن. تتضمن السمات الثلاث الرئيسية المشخصة للإصابة ب pcos:

  • دورات شهرية غير منتظمة، وذلك يدل على أن المبيض لا يحرر البويضات بشكل صحيح (الإباضة).
  • زيادة مفرطة بالأندروجينات وارتفاع مستوى الهرمونات الذكرية في جسمك، والذي غالبًا ما يسبب علامات فيزيائية مهمة كشعر الوجه والجسم غير الطبيعي.
  • كيسات مبيضية وتضخم المبيضان، واحتوائهما على عدد كبير من الكيسات المملوءة بسائل (جريبات) التي تحيط بالبويضات. وعلى الرغم من اسمها فنحن لا نجد كيسات بل هي متلازمة المبيض المتعدد الكيسات.

إذا ظهر لديك عرضين على الأقل من هذه الأعراض، يمكن السماح بإجراء المزيد من الاستقصاءات لتأكيد التشخيص بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات.

الإباضة في المبيض المتعدد الكيسات

يتضمن تشخيص الإصابة بمتلازمةpcos، وجود عدد كبير من الجريبات المتضخمة غير المؤذية وتكون بحجم 8 ملم (تقريبًا 0.3 بوصة).

الجريبات هي كيسات غير متطورة تنمو بداخلها البويضات. وخلال هذه متلازمة pcos فإن الكيسات غالبًا ما تكون غير قادرة على تحرير البويضات، وذلك يعني عدم إتمام عملية الإباضة.

من الصعب تحديد بدقة عدد السيدات المصابات بمتلازمة pcos، ولكنه يغلب لأن يكون شائع جدًا، فهو يصيب 1من كل 10 سيدات بالمملكة المتحدة. وأكثر من نصف السيدات لا يعانين من أي أعراض.

الأعراض المرافقة لمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات

إذا ظهرت لديك أي أعراض أو علامات للإصابة بمتلازمةpcos، فهي عادًة ما ستظهر خلال مرحلة مراهقتك المتأخرة أو بداية العشرينيات مع قرب موعد الحيض الأول، تختلف الأعراض بشدتها وتواترها من سيدة لأخرى، يتم تأكيد التشخيص ف حال ظهور معيارين على الأقل من المعايير التالية و تتضمن:

  • عدم انتظام دورات شهرية ويكون طول الدورة أكثر من 35 يوم مع غزارة طمث، أو انقطاع الدورات بشكل نهائي وهي العرض الأشيع للإصابة.
  • صعوبة بالحمل نتيجة عدم انتظام الإباضة أو فشل المبيضين بالإباضة.
  • زيادة مفرطة بنمو شعر الوجه (غير ملائمة) عادة ما ينمو الشعر على الوجه والصدر والظهر والأرداف.
  • زيادة الوزن.
  • شعر خفيف أو تساقط شعر الرأس.
  • بشرة دهنية وحب شباب.

ترتبط الإصابة بpcos زيادة تطور مخاطر صحية جهازية مع تقدم العمر، حيث يحرض على الإصابة السكري النمط 2 و ارتفاع مستويات الكوليسترول.

تستشير عادًة السيدة الطبيب لمواجهتا صعوبة بالحمل، أو بسبب ظهور الشعر الذكوري وحب الشباب بسبب زيادة إنتاج الهرمونات الذكرية أو تساقط الشعر ونمط الصلع الذكوري أيضًا.

أسباب الإصابة بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات

  1. السبب الرئيسي للإصابة به مازال غير معروف، ولكنه غالبًا ما يعود لسبب عائلي أي الوراثة عامل مهم للإصابة، لذلك على الطبيب السؤال عن قصة مرضية وعائلية مفصلة أثناء فحص المريضة.

    وهو مرتبط بمستويات غير طبيعية للهرمونات في الجسم، وتتضمن مستويات مرتفعة من الأنسولين. ينتج الأنسولين من البنكرياس ويعمل هرمون الأنسولين على ضبط مستوى السكر في الدم، والعديد من النساء المصابات بالمتلازمة يطورن مقاومة على الأنسولين في أجسادهن بمعنى إن خلايا جسمك لن تستجيب لعمل الأنسولين، مما ينتج عنه زيادة في إنتاج الأنسولين كرد فعل لعدم الاستجابه، وهو ما يتبعه زيادة في إنتاج ونشاط الهرمونات كالأندروجينات وهذا ما يؤدي لإعاقة عملية الإباضة وفشلها.

    وبمثل ذلك فإن زيادة الوزن أو البدانة أيضًا تسبب زيادة نسبة إنتاج الأنسولين في الجسم.

    كما تحدث استجابة التهابية منخفضة تؤدي لتحفيز المبايض على إنتاج الأندروجينات وهو ما يجعل السيدة مؤهبة لأمراض القلب والأوعية.

    مما سبق نستنتج أن السيدات المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات يصبحن أكثر عرضة للتالي:

    • السكري وارتفاع الضغط في حال الحمل.
    • نزف رحمي وظيفي.
    • أعلى معدل للإصابة بسرطانات الرحم.
    • المتلازمة الاستقلابية والتي تتضمن فرط الكوليسترول وارتفاع الضغط والسكر والشحوم الثلاثية وبالتالي أكثر عرضة لأمراض القلب والأوعية.
    • النفاس الشديد.
    • الإصابة بالاكتئاب والقلق.
    • الولادات المبكرة والإجهاض العفوي.
    • وأخيرًا العقم.

مشاكل الخصوبة والعقم

  1. تعد متلازمة المبيض المتعدد الكيسات أحد أشيع الأسباب المؤدية للعقم عند النساء. العديد من السيدات تكشف إصابتها بالمتلازمة عند محاولة التحري عن سبب فشل حدوث الحمل.

    خلال كل دورة شهرية، يطلق المبيضين بويضة (خلية بيضية ثانوية) إلى الرحم. يطلق على هذه الحادثة بالإباضة وعادة ما تحدث مرة كل شهر. لكن السيدات المصابات بالمتلازمة عادة ما يفشلن بالإباضة أو الإباضة بشكل متكرر، وهذا يعني حدوث دورات غير منتظمة أو غياب الدورة بشكل كامل ويكون من الصعب على السيدة الحمل.

    وبهكذا نكون قد وصلنا لختام مقالنا، آملين حصولك على إجابتك المرغوبة في حال كنت أم أو سيدة أو فتاة مراهقة لا تتجاهلي أي أعراض تزعجك واسعي دائمًا لاستشارة الطبيب.