Ultimate magazine theme for WordPress.

لماذا لا يصافح النساء الرجال عند اليهود

المصافحة عند اليهود

لماذا لا يصافح النساء الرجال عند اليهود ، نصافح بعضنا بسرعة عن الاجتماع أو التحية أو إبرام أي اتفاق، ولكن ماذا تقول اليهودية، وهل يمكن أن تكون المصافحة البسيطة مشكلة؟ بالرغم من أن الضجة الإعلامية تتركز باتجاه المسلمين في مثل هذه العادات، إلا أن هذا الأمر موجود أيضًا في الديانة اليهودية، ويتبع العديد من الطوائف اليهودية لمثل هذه العادات انطلاقًا من تعاليم كتابهم المقدس التوراة، حيث لا يصافح النساء الرجال عند اليهود إلا في حالات محددة، وسنتناول هذا الموضوع في مقالنا عبر موقع كيف بالإضافة لشرح الأسباب الكامنة وراء مثل هذه العادات.

ما هو تعريف المصافحة

المصافحة هي التشابك بالأيدي، ولكن للمصافحة دلالات عديدة بحسب الموقف التي تجري فيه، فقد تكون للتحية أو للوداع أو للاتفاق على أمر ما، وفي الغالب تحدث المصافحة بشكل سريع مع تحريك اليدين للأعلى والأسفل، وغالبًا ما تكون من خلال اليد اليمنى وهي الطريقة المتعارف عليها في جميع أنحاء العالم.

شاهد أيضًا: بحث عن طرق المصافحة باليد ومعانيها

لماذا لا يصافح النساء الرجال عند اليهود

لا يصافح النساء الرجال عند اليهود لأنهم يعتبرون أن التلامس بين الرجال والنساء يجب أن يكون أمرًا مقدسًا ومهمًا وحميمًا. وهم بهذه التعاليم يحافظوا على قدسية الأمر بجعله مباحًا فقط للأزواج والأقارب. قد يعتقد الآخرون أن المصافحة غير مهمة. ولكن تعاليم التوراة توضح مستوى الحساسية والقدسية التي يجب المحافظة عليها بين الرجال والنساء. ويجب أن تكون مع الشخص المناسب فقط. إذ يستند اليهود على تلك العقيدة من مفهوم نيجيا negiah والتي تعني حرفيًا بـ “حراسة اللمسة” من أجل التأكد من عدم وجود فرصة لارتكاب مخالفات جنسية بين الطرفين.

مصافحة النساء الرجال عند اليهود

من الشائع أننا لا نفكر عادةً قبل المصافحة، وهي فعل متكرر في الكثير من الأوقات، ولكن في الديانة اليهودية وعند الحديث عن العلاقات بين الجنسين، فإن التوراة لا يقول “لا تفعل ذلك” وإنما يقول “لا تقترب حتى”، أي أنه يأمر اليهود بعدم الاقتراب من هذه الأفعال، ويفسر العديد من الحاخامات ورجال الدين اليهود كلمة “الاقتراب” بأنها أي نوع من أنواع المودة والتي قد تؤدي إلى تطور العلاقة، من الناحية العملية، فإن المفهوم يشمل جميع اللمسات بين الرجال والنساء ومنها المصافحة.

مصافحة النساء الرجال عند اليهود

متى يجوز مصافحة النساء الرجال عند اليهود

إن مفهوم عدم مصافحة النساء الرجال عند اليهود يشمل اللمسات والملاطفات بكافة أشكالها باستثناء الزوج وأقارب الدم، ولكن عندما يتعلق الأمر بلمس دون مودة عندها تختلف الآراء. فمثلا ال “هالاتشيك” يسمحون بها. بينما يؤكد الآخرون أنه يجب تجنب كل لمسة بين الرجال والنساء.

وبالطبع هناك إجماع بأن مثل هذه الأمور غير مشمولة عندما يكون الأمر ضروريًا مثل التعامل مع الأطباء. أو مع الأشخاص المفترض المشاركة معهم في العمل. أو عند مساعدة شخص على النهوض أو في حالات الإسعاف وإنقاذ شخص أو عند الجلوس خلال الحافلات وفي أي عمل مهني.

شاهد أيضًا: كلمات عن الاهتمام بالاخرين 2022

كيف يمكن تجنب مصافحة النساء الرجال عند اليهود

يخبر التوراة بضرورة التعامل مع الآخرين باحترام وتجنب احراج أي شخص، فعند التواجد ضمن بيئة تكون فيها المصافحة هي التحية النموذجية. قد يشعر المرء بالقلق من الامتناع عن مصافحة اليد الممدودة لما سيسببه من إحراج للطرف الآخر. ولذلك يجب التخطيط المسبق في مثل هذه الحالات كحمل مشروب ما أو مجلد أو بطاقة عمل أثناء التفاعلات الاجتماعية أو التجارية. وتقول إحدى النساء اليهوديات الملتزمات بهذه التعاليم: “أنا لا أصافح الرجال، لقد احترم الأشخاص الذين قابلتهم اعتباراتي الدينية وكانوا متفهمين جدًا”.

كيف يمكن تجنب مصافحة النساء الرجال عند اليهود

شاهد أيضًا: عبارات عن الاهتمام بشخص 2022

رأي الحاخامات بمصافحة النساء الرجال عند اليهود

تختلف آراء الحاخامات حول مثل هذه المواضيع وهي موضوع نزاع، وذلك بحسب تعريفهم لمفهوم اللمسات مع مودة. حيث تتراوح آرائهم حول المصافحة من القول بأنه محظور بالكامل، إلى أخرين يعتبروا أن المصافحة مسموحة فقط لتجنب إحراج الطرف الآخر، والبعض الآخر يرى أن المصافحة مسموحة تمامًا.

كتب الحاخام موشيه فينشتاين Moshe Feinstein عدة ردود حول هذه المسألة، ففي إحدى الحالات كتب أن المصافحة ممنوعة بالتأكيد، ولكنه كتب أيضًا في رد أخر أن هناك مجال للتساهل تبعًا للموقف والذي يسمح فيه اللمس غير الحميمي مثل وجود قلق من إحراج شخص ما خلال مد يده للسلام باعتبارها تمثل عملًا بدون مودة أو أي اتصال غير متعمد وبدون مودة وبالتالي يكون مسموح به. أما إذا كان هذا الفعل مع مودة فسيتم اعتباره أمرًا ممنوعًا.

بينما كتب الحاخام ميناشي كلاين Menashe Klein أن المصافحة حتى لتجنب الإحراج هي ممنوعة وذلك لـ 3 أسباب:

  • أن التوراة ذكر صراحة أن اللمس بكافة أشكاله ممنوع.
  • الحكم المتساهل في هذه الأمور يتعلق فقط بالنسبة للأطباء.
  • حتى لو بدأت المصافحة بدون مودة، فمن الممكن أن تؤدي بسهولة إلى أشياء ذات مودة وهو أمر ممنوع.

رأي الحاخامات بمصافحة النساء الرجال عند اليهود

في الختام. وضحنا في هذا المقال لماذا لا يصافح النساء الرجال عند اليهود وآراء بعض من أشهر حاخامات اليهود. وبالرغم من اختلاف وجهات النظر في موضوع المصافحة. إلا أنهم يعتبروا أي مصافحة مع مودة هي أمر ممنوع ومحرم ويجب تجنبه. وتستند تعاليمهم هذه على الكتاب المقدس “التوراة” إذ يحرم أي اتصال بين النساء والرجال الغرباء بدون زواج أو صلة قرابة.

التعليقات مغلقة.