فوائد النوم للبشرة

كاتب مُشارك: nour rose
عدد الزيارات 144
فوائد النوم للبشرة

سيدتي إن كنت ترغبين بالتخلص من مستحضرات التجميل وكريمات خافية العيوب للأبد، قبل كل شيء عليك الحصول على نوم كافي، سنستعرض لك فوائد النوم للبشرة. فيجب أن تتعرفي على أهم معادلة بمجال التجميل، وهي أن البشرة مرآة الجسم فإذا كان الجسم صحي، كانت البشرة جميلة. تسعى جميع السيدات للحصول على بشرة نقية ونضرة تشبه بجمالها بشرة الأطفال. وبالمقابل هناك ممارسات صحية خاطئة قد تحول بينك وبين صحة بشرتك. تابعي معنا في هذا المقال لتتعرفي على أحد أهم أسرار جمال وصحة البشرة.

خطوة فخطوة والتجاعيد تقترب منك مع كل ساعة تطيلين السهر فيها مخاطر عديدة وأضرار جمة قد تصيب بشرتك سببها السهر.

دعينا أولًا نتعرف على أهم أضرار السهر على بشرتك.

فوائد النوم لصحة البشرة

  • يحافظ النوم على شباب البشرة. إن حصولك على ليلة من النوم العميق الهادئ وتكرار هذه العادة بشكل منتظم، سيجعل بشرتك في شباب دائم. فإن البشرة ليلًا في ساعات النوم العميق تجعل الجسم في حالة درء ومقاومة للجذور الحرة التي تسبب ظهور الشيخوخة المبكرة والسرطانات (عافاكم الله).
  • يحافظ النوم الكافي على نضارة منطقة محيط العينين. حيث تعد هذه المنطقة من أشد نقاط البشرة حساسية. فتظهر الهالات السوداء وهي مشكلة هامة تنتج عن اختلال تدفق الدم إلى أسفل العينين. وذلك يؤدي إلى تغير في دون الجلد وتحوله إلى اللون الداكن.
  • تخفيف ظهور البثور على الجلد. فالنوم الكافي يحمي بشرتك من حب الشباب والبثور المختلفة. ففي أثناء النهار والتوتر ترتفع مستويات هرمون الإجهاد والتوتر مما يزيد ظهور البثور. بينما تنخفض مستويات هذا الهرمون ليلًا في أثناء النوم العميق وراحة الجسم.
  • النوم الكافي يزيد من كفاءة بشرتك للاستفادة من مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة. حيث صمم لهذه الغاية مستحضرات تجميلية وعلاجية يتم تطبيقها على البشرة في الليل حصرًا كالريتينويدات واستعمالها في النهار يؤذي البشرة.
  • كما أن تدفق الدم إلى البشرة يصبح ليلًا أكثر انتظامًا مما يزيد امتصاص مستحضرات العناية بالبشرة.
  • والبشرة تصبح ليلًا أكثر دفئًا مما يزيد فرص امتصاص الكريمات المعالجة.
  • يساهم النوم في تحسين قدرة البشرة على تجديد خلاياها وخاصة بين الساعة 11 و4 صباحًا مما يوحّد لون البشرة ويزيد نضارتها. إذ يحدث في هذا التوقيت انقسام سريع وتجديد لخلايا البشرة. بينما إن كان الشخص مستيقظًا فإن هذا الانقسام سيتوقف.
  • عند النوم يبدو الوجه في حالة استرخاء تامة مما يريح عضلات الوجه التي تبدو أكثر سعادة في أثناء النوم.

وأهم من ذلك كله هو معرفة أضرار الإفراط بالسهر على البشرة وصحتها ورونقها التي سنستعرضها لك الآن.

أضرار الإفراط بالسهر على البشرة

  1. عادات سيئة نتبعها دون إدراك عواقبها ونتائجها على أجسامنا. فهل تعلمين بأن معظم مشاكل البشرة ناتجة عن السهر المفرط، سنستعرض لك الآن أهم المشاكل التي تصيب البشرة وسببها السهر:

    • يؤدي السهر إلى ارتفاع نسبة هرمون الإجهاد في الدم وهو هرمون الكورتيزول. حيث يعمل هذا الهرمون على تحطيم ألياف الكولاجين في البشرة. وبالتالي ستفقد البشرة نعومتها وشبابها. وتبدأ بعدها ظهور علامات تقدّم السن. ونقص الكولاجين من الجسم يؤدي إلى ترهلات في الجلد والشيخوخة.
    • بالإضافة لذلك يسبب السهر انخفاض في مستوى هرمون النمو، وهو ضروري لتحفيز إصلاح التلف في أنسجة الجلد المختلفة، وزيادة سماكة البشرة.
    • علاوة على ذلك يسبب السهر انتفاخ الأجفان والعيون وكما تظهر البقع والهالات السوداء حول العينين.
    • يترك السهر بشرة وجهك شاحبة، فيفقدها البريق واللمعان.
    • إن كنت تعانين من تهيج في البشرة، فإن السهر سيفاقم هذه المشكلة مؤديًا بذلك إلى حدوث الالتهابات والإنتانات الجلدية.
    • ستشعرين بجفاف ملحوظ في البشرة مع زيادة حساسيتها وتهيجها تجاه أي مؤثر خارجي.
    • تصبح بشرتك ضعيفة غير قادرة على الدفاع عن نفسها أو التأقلم مع العوامل الجوية السلبية التي قد تحيط بها. كحدوث أي تغيير بيئي أو التعرض السلبي والمفاجئ لأي مادة كيميائية التي تحت أي ظرف.

    عزيزي القارئ إن أضرار الإفراط في السهر على المدى البعيد مدمرة لأنسجة البشرة وأنسجة الجسم ككل. فلا يقتصر تأثيرها على الكبار إنما تؤثر بشكل سلبي على بشرة الأطفال أيضًا.

    فإن أخذ قسطًا كافٍ من النوم من الأمور الهامة التي يجب عليك الحفاظ عليها على شكل روتين يومي صحي وضروري.

عادات هامة قبل النوم تساعدك في العناية ببشرتك

    • إن كنت تعانين من اسمرار الساقين والركبتين. فإليك طريقة الحصول على نتائج علاجية سريعة وهي تطبيق المستحضر الخاص بالاسمرار ووضعه قبل النوم وتركه طيلة الليلة. فإن الساعات الثلاث الأولى للنوم تساعد على إفراز الميلاتونين، ومضادات الأكسدة التي تغير البشرة.
    • عندما تضعين بلسم الشفاه الغني بالفيتامينات قبل النوم فإن ذلك سيجعلها بمظهر ممتلئ وأكثر نعومة. بسبب تغلغلها في الجلد.
    • عند تطبيق الكريم المرطب قبل النوم المبكر فيكون هناك وقت كافي ليمتص الجلد هذا المرطب.

    باختصار إن فوائد النوم المبكر للجسم لا تعد ولا تحصى. ففي أثناء النوم قبل منتصف الليل يتخلص الجسم من السموم  وينتظم معدل التنفس وضربات القلب ويكون الجسم في حالة راحة.

    بعد كل ذلك أصبح قرار جمالك بيدك. فابدئي من اليوم بتغيير حياتك وحافظي على صحة ورونق بشرتك.