يتكون الجهاز البولي من الكليتين، والأنابيب البولية، والمثانة، والإحليل. يعتبر التهاب المجاري البولية، من أكثر الأمراض شيوعًا في الجسم. ونسبة الإصابة بالتهاب المجاري البولية عند الإناث أعلى بكثير منها عند الرجال. حيث يوجد أكثر من 20 % من النساء يعانين من التهاب المثانة. وهذا الالتهاب قد ينتشر من المثانة  إلى الكليتين بعدة طرق. مسببًا أذية دائمة للمثانة والكلى، إذا لم يتم التشخيص والعلاج بشكل سريع. ويتم العلاج باستخدام المضادات الحيوية، ولكن في بعض الأحيان قد نلجأ إلى العلاج الطبيعي. وخاصة علاج التهاب المثانة بالعسل. كما تعتبر المسالك البولية السفلية أي الإحليل والمثانة هي الأكثر عرضةً للالتهاب. وفي هذه المقالة ومن خلال موقع سنوضح أعراض التهاب المثانة وطريقة علاج التهاب المثانة بالعسل.

أعراض التهاب الطرق البولية السفلية

إن التهاب الطرق البولية السفلية هي عدوى جرثومية تصيب المسالك البولية السفلية ، وقد تتطور الإصابة حسب حالة المريض، ويعتمد ذلك على فوعة الجراثيم ومناعة جسم المريض. ومن أهم  أعراض التهاب المثانة:

  • الحاجة إلى التبول المتكرر، مع أن التبول يخلص الجسم من الكثير من الجراثيم والسموم المختلفة إلا أن كثرة التبول قد تكون مرضية.
  • كما يعاني المريض من حرقة شديدة عند التبول.
  • مع المعاناة من الحكة في منطقة خروج البول.
  • كما يعاني المريض من التعرق، والتعب، والقيء والغثيان.
  • كذلك تشكو المرأة المصابة بالتهاب المثانة من حكة مهبلية، وتغير لون الفرج إلى الأحمر.
  • كما نجد تغيير في لون البول ورائحته.
  • ونزول فقاعات مع البول، أو حدوث النزيف.
  • كما يعاني المريض من الحمى.
  • وألم عند ممارسة الجنس.
  • كذلك من آلام قوية في أسفل البطن على شكل مغص.

كيف يتم تشخيص التهاب المثانة

يعتمد تشخيص التهاب المسالك البولية على الفحص السريري للمريض. وإجراء بعض الفحوص التي تشمل الفحوصات التالية مثل:  تحليل البول، وتنظير المثانة، وإجراء صورة للجهاز البولي بالأشعة السينية، إضافةً لإجراء التصوير بالأمواج فوق الصوتية. وقد يضطر الطبيب في بعض الأحيان إلى زراعة البول لتحديد البكتيريا التي سببت الالتهاب . ولا بّد من الإشارة إلى أن التهاب المثانة لا يعد مرضًا خطيرًا إذا تم علاجه بشكل صحيح وسريع. ولكن قد يكون السبب وراء التهاب المثانة أمر مزمن، فلا بّد للطبيب من معرفة السبب وإيجاد حل جذري.

أسباب التهاب المسالك البولية

  1. ينتج التهاب المثانة  عن عدوى جرثومية و يصيب التهاب المثانة الرجال والنساء مع العلم أن النساء هن الأكثر عرضةً للأصابة، لأن الإحليل لديهن قصير مقارنةً بالإحليل عند الذكور، مما يسهل مرور الجراثيم من المثانة إلى الطرق البولية. كذلك ينتج التهاب المجاري البولية عن التعرض للأشعة. أو لسبب كيميائي. أو نتيجة استخدام القثاطر البولية لمدة طويلة.

علاج التهاب المثانة بالعسل

  1. بالرغم أن القاعدة الأساسية في علاج التهاب المسالك البولية السفلية، تكون بشرب كميات وافرة من الماء، تناول مضادات الالتهاب المناسبة وذلك حسب نتيجة الزرع الجرثومي، ولكن هناك طرق طبيعية لعلاج التهاب المسالك البولية، تكون أكثر أمانًا من العقاقير الدوائية، نذكر منها استخدام العسل في علاج التهاب المثانة.

    وقد بينت التجارب السريرية أن استخدام العسل بشكل منتظم يقضي على البكتريا والجراثيم، وبتقليل الإصابة ببعض الأمراض، لأنه يرفع مناعة الجسم بشكل واضح. لذلك استخدم العسل منذ القديم كمضاد حيوي في علاج أصعب الأمراض. وذلك لاحتوائه على العديد من المغذيات الضرورية لتقوية جهاز المناعة، واستجابته ضد أي عامل أجنبي.

العناصر الغذائية في العسل

  1. يستخدم العسل منذ القديم في علاج العديد من الأمراض. فالعسل مادة غنية بالعناصر الغذائية التالية:

    • العسل غني بالمعادن المفيدة للجسم.
    • كما أنه غني بالفيتامينات، والأحماض الأمينية الضرورية. وخاصةً فيتامين ب6، كما يحتوي على حمض البانتوثنيك، وعلى الريبوفلافين.
    • كما يحتوي على نسبة عالية من السكر، ونسبة ph منخفضة تجعل منه وسطًا غير ملائمًا لنمو الفطريات، والجراثيم.
    • كما أنه غني بمضادات الأكسدة، مما يساعد في الوقاية من التأثيرات الخطرة.

فوائد العسل لعلاج التهاب المسالك البولية

  1. يحتوي العسل على بعض الخصائص العلاجية الفعّالة في علاج الكثير من الأمراض وفي هذه المقالة سنخص فعالية العسل في مكافحة التهاب المسالك البولية، وإليك طرق تناول العسل الفعالة لعلاج التهابات المسالك البولية:

    • عندما تتناول العسل على الريق، يمكنك الاستفادة من فوائده بصورة أفضل، وخاصةً فيما يخص الجهاز البولي.
    • كذلك للعسل دور هام في تطهير الجهاز البولي، والقضاء على الجراثيم المسببة لالتهابات المجاري البولية، حيث وجد بأن العسل يقاوم أكثر من 60 نوع من الجراثيم المسببة لالتهاب المجاري البولية.
    • إن تناول كوب من الماء الدافئ مضافًا له ملعقة من العسل وملعقة من القرفة إلى، سيؤدي بالتأكيد إلى تحسن التهاب المجاري البولية بعد عدة أيام من الاستخدام المنتظم.
    • كذلك تناول العسل مع القليل من عصير الليمون الحامض بعد إضافتها إلى كوب من الماء الدافئ. سيؤدي بالتأكيد إلى الحفاظ على الصحة ومكافحة التهابات المجاري البولية.
    • كذلك دلت الدراسات على فعالية استخدام العسل الجزائري في علاج التهاب المجاري البولية عند الحوامل.

مكونات وصفة العسل لعلاج التهاب المثانة

  1. تتضمن وصفة العسل لعلاج التهاب المسالك البولية السفلية المواد التالية:

    • ملعقتان صغيرتان من خل التفاح.
    • مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون.
    • وملعقة صغيرة العسل.
    • كوب من الماء.

طريقة تحضير وصفة العسل لعلاج التهاب المثانة

  1. لتحضير وصفة العسل  لمعالجة التهاب المجاري البولية اتبع الخطوات التالية:

    • أحضر كوب من الماء الدافئ وأضف إليه ملعقة صغيرة من عصير الليمون، وملعقة صغيرة من العسل، وملعقتان صغيرتان من خل التفاح.
    • ثم اخلط المزيج جيدًا حتى تحصل على قوام موحد.
    • تناول المزيج مرة واحدة يوميًا على الريق.
    • كرر العملية بانتظام لمدة أسبوع يوميًا لمدة أسبوع.

    وختامًا بعد أن وضحنا فوائد العسل في علاج التهاب المجاري البولية، لا بّد من الإشارة إلى وجود بعض الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب وإجراء الفحوص اللازمة.