طرق شد الوجه غير الجراحية

كاتب مُشارك: بشار ديوب
عدد الزيارات 130
طرق شد الوجه غير الجراحية

مع التقدم في العمر، دائمًا تتمنى المرأة إخفاء خطوط العمر البديع وإظهار جمال وجهها ذي الإطلالة الشبابية المشرقة. لكن ذلك لا يتم بالوصفات المنزلية ولاحتى باستخدام كريمات العناية. يمكن الحصول على وجه نضر مشدود من خلال طرق شد الوجه غير الجراحية. حيث انتشرت في السنوات الأخيرة تقنية شد الوجه غير الجراحية. التي تعمل على إخفاء التجاعيد والندب وترهلات الوجه، حتى يصبح الوجه مشدودًا بشكل طبيعي.

ومن الممكن أن تتم تلك التقنية إما من خلال الليزر، أو عبر استخدام الخيوط أو الحقن، دون اللجوء إلى العمليات الجراحية. حيث لا تتطلب تلك التقنية تخديرًا عامًا ولاشقوقًا كبيرة، كما أن الألم الناتج عن الإجراء قليل جدًا.  تعمل عمليات شد الوجه بدون جراحة على استعادة الإشراق والجمال للوجه دون تغيير في الملامح. فالمحافظة على خصوصية الملامح هي من أهم أهداف هذه التقنية التي تجدد الجمال من خلال منح وجه مرتاح ومشرق وبإطلالة شبابية مميزة. فكل السيدات اليوم يرفضن العمليات التجميلية الجراحية، نظرًا لتكاليفها المرتفعة وأضرارها، لذا سنتعرف اليوم بالتفصيل عن طرق شد الوجه غير الجراحية.

طرق شد الوجه بدون جراحة

تتوفر عدة تقنيات يمكن استخدامها لشد الوجه غير الجراحي، ومن أبرز تلك التقنيات:

  • شد الوجه عن طريق الليزر: وهي الطريقة الأكثر شيوعًا لشد الوجه المترهل. حيث تقوم على إطلاق أشعة الليزر على مناطق الترهل والتجاعيد. كون الليزر يعزز نشاط خلايا الجلد لإفراز الكولاجين، وبالتالي فإن الخلايا تعمل على إخفاء التجاعيد.

تستغرق عملية شد الوجه عبر الليزر عدة جلسات، تحدد بناء على درجة التجاعيد ونوع البشرة ومدى استجابتها للعلاج، تأخذ الجلسة الواحدة بين النصف ساعة حتى ساعتين. كما أن تقنية الليزر بسيطة جدًا ولا تحتاج إلى تخدير أو شق.

  • شد الوجه بالخيوط: تستعمل هذه التقنية الخيوط لشد الترهلات في الوجه. وذلك عن طريق إدخال الخيوط من خلف الأذن أو من مقدمة الرأس ومن ثم تثبيتها وشدها، حيث تقوم الخيوط بشد كل الجلد المترهل، وبالتالي الحصول على وجه خالٍ من الترهل والتجاعيد.

تستخدم تلك التقنية في حالات الترهلات البسيطة أو المتوسطة، وتحتاج لتخدير موضعي، كما تستغرق ساعة تقريبًا لإجرائها، حيث يتم استخدام الخيوط  لشد الخدين والحاجبين وأسفل الفم والرقبة، قد تكون هذه الخيوط دائمة، أي تبقى لأكثر من خمس سنوات، أو مؤقتة تستمر من عام لعامين، وقد تكون الخيوط من النوع الذي يذوب في الأنسجة أو قد لا تذوب.

أسباب ظهور التجاعيد

  1. مع التقدم في العمر تبدأ التجاعيد بالظهور حول الفم أو بين الحاجبين أو على الجبهة، عند ذلك ينتاب السيدات القلق في عدم الرضا عن مظهرهن، وفيما يلي قائمة بأبرز مسببات التجاعيد المبكرة:

    • عدم شرب المياه بكميات كافية.
    • السهر لأوقات طويلة.
    • التدخين.
    • التعرض بكثرة لأشعة الشمس.
    • مشاهدة التلفزيون والجلوس أمام الحاسوب لساعات طويلة.
    • الإكثار من شرب الكحوليات.
    • استعمال كريمات العناية الحاوية على عناصر كيمائية مؤذية للبشرة.
    • نقص الفيتامينات في الجسم.
    • خسارة الوزن خلال مدة قصيرة.
    • اتباع نظام غذائي سيء.
    • الأنيميا.
    • التوتر والإجهاد.

شد الوجه بالحقن

  1. هي من الطرق المستخدمة كثيرًا في شد الوجه، حيث تتميز بتكلفتها المنخفضة مقارنةً بغيرها من الطرق الأخرى، حيث تناسب هذه التقنية حالات الترهل والتجاعيد البسيطة، ومن أهم الحقن المستخدمة في تلك الطريقة:

    • حقن البوتكس لشد الوجه: وهي عبارة عن مادة تساعد على إرخاء الأعصاب المسؤولة عن تعابير الوجه، فعند إرخائها تزول التجاعيد لحين زوال مفعول المادة.
    • ويتصف شد الوجه بحقن البوتكس بسهولته وسرعة ظهور نتائجه، لكن من أبرز عيوبه أنه لا يدوم لأكثر من سنة.
    • حقن البلازما لشد الوجه: البلازما هي مأخوذة من دم المريض الذي يتكون من خلايا الدم الحمراء، وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية وسائل شفاف، حيث يحتوي مستخلص الدم هذا على الفيتامينات والمعادن والهرمونات، حيث يعمل السائل على تعبئة خطوط التجاعيد وإخفائها. يستغرق حقن البلازما وقت للحصول على النتائج المرغوبة، ومع الاستمرار بالحقن يصبح الجلد أكثر نضارة، حيث تزول الفروقات اللونية وكذلك شحوب البشرة، بالإضافة إلى تقليل التجاعيد والحصول على بشرة ذو ملمس حريري.

بعض النصائح العامة للحصول على نتائج جيدة

  1. من أجل الحصول على وجه مشدود بنجاح بدون جراحة، يمكن اتباع بعض الإرشادات قبل إجراء عملية الشد، ومن أهم تلك الإرشادات:

    • اختيار طبيب متمكن، له خبرة طويلة في ذلك المجال، لأن ذلك سينعكس على نتيجة العملية.
    • إجراء التحاليل الروتينية التي يطلبها الطبيب قبل العملية.
    • في حال تناول أنواع معينة من الأدوية، يجب إخبار الطبيب بذلك.
    • مناقشة الطبيب بالنتائج التي تريدين الحصول عليها.
    • الابتعاد عن التعرض لأشعة الشمس قبل العملية.
    • تجنب التدخين والكحول قبل وبعد العملية لمدة أسبوعين.
    • عند اختيار شد الوجه بالخيوط، يجب نسيان الابتسامة الكبيرة والتثاؤب وفتح الفم بشكل كبير.
    • التقيد بالأدوية والكريمات الموصوفة من قبل الطبيب، والابتعاد عن كل مايسبب الضرر للبشرة.

أضرار عملية شد الوجه غير الجراحية

  1. لكل عملية أعراض جانبية تظهر بعد إجرائها، وفي عملية شد الوجه بعض الأعراض التي تزول بعد فترة، ومن أبرز هذه الأعراض:

    • احمرار وتورم الوجه، يمكن تخفيفه بوضع كمادات باردة عليه.
    • في حال استخدام الحقن بالبوتكس، تظهر حكة مزعجة يمكن إزالتها عبر استخدام بعض أنواع الكريمات.
    • ظهور كدمات تزول بعد أيام قليلة.
    • الإحساس بالصداع عند حقن البوتكس.
    • إصابة أعصاب الوجه بالتلف عند استخدام تقنية الخيوط وذلك بسبب قلة خبرة الطبيب.
    • تعرض الجلد للحروق، في حال الاستخدام الخاطىء لليزر.
    • إصابة أعصاب الوجه بالشلل، وذلك عند الحقن الخاطىء للبوتكس.

    كل امرأة تتمنى سماع الإطراء “كل ماتكبر تحلى”، وذلك لم يعد مستحيلًا مع تقدم التكنولوجيا، حيث أصبح بالإمكان استعادة الوجه الشبابي المشرق بدون جراحة وبأقل الأضرار.