الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية للحفاظ على الثروة الحيوانية

كاتب مُشارك: ربا محمد سليمان
عدد الزيارات 142
الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية للحفاظ على الثروة الحيوانية

لطالما شكلت الثروة الحيوانية جانبًا هامًا من الأمن الغذائي للدول. وبالإضافة للاستفادة من لحومها توفر مساهمات مهمة في صناعات عديدة كصناعات الألبان والأجبان وتعليب اللحوم وصناعات الجلود والدباغة وأنواع كثيرة أخرى. والمملكة العربية السعودية قد أولت جانب الثروة الحيوانية اهتمامًا كبيرًا لا سيما بعد تراجع هذه الثروة في الفترة الأخيرة. لذلك سنستعرض وإياكم أهم الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية للحفاظ على الثروة الحيوانية.

الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية للحفاظ على الثروة الحيوانية

  • نظمت عمليات الصيد فلا يجوز لأحد مُباشرة الصيد دون الحصول على ترخيص من الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية وإنمائها، إذ يحق للهيئة حظر صيد أنواع مُعينة من الحيوانات أو الطيور.
  • اعتمدت المملكة على استراتيجيات وسياسات تحد من العبث أو التهاون في المنظومة البحرية، وتشمل خطط دراسة الوضع الراهن للتنوع الأحيائي والتهديدات التي تواجهه وسبل المحافظة عليه وتنميته.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة للوقاية من الأمراض أو التلوث البيئي اللذين قد تتعرض لهما الثروة الحيوانية.
  • ضمان سلامة المنتجات الحيوانية والتأكد من صلاحيتها وخلوها من أي بقايا ضارة كمحفزات النمو.
  • المحافظة على السلالات المحلية من الثروة الحيوانية وتطويرها.
  • أطلقت منظومة البيئة والمياه والزراعة السعودية مبادرة “برنامج الاستقصاء والسيطرة على الأمراض الحيوانية”. فلا يجوز التصرف بأي نوع من أنواع الثروة الحيوانية مصاب بأي مرض معد أو وبائي أو مخلفاته أو منتجاته أو الأدوات المستخدمة في رعايته إلا تحت إشراف وزارة الزراعة.
  • إقامة الشبكة المعلنة من المناطق المحمية حتى الآن في المملكة. وفرض أنظمة صارمة للحفاظ على الحيوانات التي تعيش ضمن حدودها والعمل على إكثارها.
  • دعم قطاع الدواجن والاعتماد على التكنولوجيا في مجال تجهيزات مزارع الدواجن. من خلال تأمين درجة حرارة مناسبة وإلغاء أي ظروف مناخية قد تؤثر على الإنتاج.
  • أصدرت برنامج دعم صغار مربي الماشية، كجزء من الإعانات التي تقدمها للتشجيع على تربية الماشية.

معوقات نمو الثروة الحيوانية

    • عوامل بيئية تتمثل بقلة الأمطار، وندرة موارد شرب الحيوان وعدم انتظام توزعها.
    • الانتشار الواسع للمناطق الجافة التي تتميز بدرجات قصوى من الحرارة تؤثر سلبًا على الحيوانات.
    • تراجع إمكانات المراعي نتيجةً للرعي المبكر والجائر.
    • عوامل بشرية تتمثل في انصراف أغلب الأشخاص إلى مهن أخرى لاسيما بعد التنوع الاقتصادي الذي تشهده المملكة في الفترة الأخيرة.

التنوع الإحيائي في السعودية

  1. تمتد المملكة على مساحة جغرافية واسعة وتطل على بحار وخلجان فتتميز بغنى واضح ومتنوع في الثروة الحيوانية. وأبرز الحيوانات على أراضيها وفي جوفها هي:

    • الخيول العربية الأصيلة التي تشتهر بها منطقة الجزيرة العربية. وسنتناول موضوعها في فقرة لاحقة.
    • يوجد أكثر من 79 نوع من الثدييات كالنمر العربي والذئب العربي والضباع والثعالب وقرود البابون والغزلان والنمس والأرانب.
    • كما يوجد الكثير من أنواع الطيور تفوق الـ 146 نوعًا، كالصقور، والنسور، والعقاب، والغراب، والبوم، والبلبل، والقماري، ونقار الخشب، والحبارى، والنعام، والبجع، وغيرها.
    • يعيش أكثر من 99 نوعًا من الزواحف في السعودية، بعضها سام مثل الثعابين، وكذلك هناك الزواحف بنوعيها البرية والبحرية. وهناك الضب، والورل، والحرباء، وبعض أنواع العقارب، وغيرها.
    • كما تعيش في صحراء السعودية أنواع مختلفة من الجمال والإبل.
    • وتحوي المملكة على نوعين من البرمائيات هي الضفادع، والعلجوم، مثل الضفدع الشجري الذي يتواجد جنوب السعودية، وضفدع البرك الذي ينتشر في القطيف.
    • كما وتوجد أصناف منوعة من الأسماك بعضها يعيش في المياه العذبة كالبرك ومياه الأودية والعيون. والنوع الآخر يعيش في المياه المالحة كأسماك البحر الأحمر وأسماك الخليج العربي والأسماك التي تعيش في خليج العقبة.
    • سلالات متنوعة من الأغنام والمواشي. ويستهلك معظمها خلال موسم الحج.
    • بينما انقرضت بعض الأنواع التي كانت تعيش في السعودية كالفهد العربي الذي شوهد آخر مرة عام 1937، والأسد العربي، ودب شمال شبه الجزيرة العربية.

أنواع الخيول العربية في السعودية

  1. الخيول العربية من أفضل أنواع الخيول في العالم. ويعتمد عليها في السباقات وسنوضح لكم أهم الأنواع المتواجدة في المملكة:

    • الخيل الكحيلان سمي بذلك نسبةً إلى الكحل المنتشر حول عينيه. يتميز بحجمه الكبير وبنيته القوية وعضلاته المفتولة. ويندرج تحت هذا النوع من الخيول كل من الحمداني، والودنان، والشوينان، والهدبان، والجلابي، والهيفي، والكروشان.
    • الخيل المعنكي التي تشتهر بفروسيتها وقوتها في السباقات. ويندرج تحت هذا المسمى 9 فصائل كالسعدان، والجلفان، وأبو عرقوب، وغيرهم.
    • الخيل الصقلاوي الذي سمي كذلك نسبةً لشعره الصقيل. وهو يتمتع بأنف متناسق، وجبهة عريضة، وذو حجم أصغر من الكحيلان.
    • الخيول العربية الإسبانية تناقصت أعداد هذا النوع حتى أصبحت لا تتجاوز 1 بالمئة من أعداد باقي الخيول. وتشتهر بسهولة ترويضها وتدريبها مما يجعلها مرغوبةً للتربية أكثر من غيرها.
    • الخيول العربية البولندية تتميز بحوافرها ذات الحجم الصغير وذيلها المحتجز وعنقها المقوسة.
    • الخيل العربي المصري ويطلق عليه حصان الحرب الأصيل، وهو من أكثر الخيول العربية انتشارًا.

    وفي النهاية عزيزي القارئ قدمنا لك عن مقالًا عن التنوع الإحيائي وأهم الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية للحفاظ على الثروة الحيوانية.