معلومات عن تمويل التعليم في السويد

يعد التعليم من أهم الموارد بالنسبة لأي دولة في العالم، وهو من الموارد لأنه يساعد الدولة على اكتساب أفراد قادرين على تحمل المسئولية والعمل في القطاعات المختلفة في البلاد وبالتالي تدفق الأموال، لذا تقوم دولة السويد بالإنفاق على التعليم من ميزانية الدولة الكثير وذلك لما تعلم من فائدة المنظومة التعليمية على الدولة، ونتناول الحديث عن تمويل التعليم في السويد من خلال هذا المقال.

مستويات التعليم المختلفة في السويد

تنقسم المنظومة التعليمية في السويد إلى قسمين أساسيين، وهما كالتالي:

  • التعليم الأساسي والذي يبدأ من المرحلة الابتدائية وحتى انتهاء المرحلة الإعدادية، وذلك يتكون من تسعة سنوات، وتنص القوانين في دولة السويد أنه على كل الأشخاص من سنة 6 : 16 سنة أن يلتزموا في التعليم الأساسي إجباريا وبشكل مجاني تماما.
  • التعليم الثانوي والجامعي، وهذا القسم الثاني والذي يتم بمقابل مادي لمن أراد أن يستكمل دراسته، أي أن الدولة لا تجعل تلك المراحل الدراسية إجبارية على الطلاب فمن أراد فليكمل ومن أراد فليكتفي.

تمويل التعليم في السويد

يوجد في كل مدينة من مدن دولة السويد مجلس بلدية وهو المسئول المباشر عن مختلف جوانب الحياة في هذه المدينة، كما أن كل مجلس للبلدية يوجد به مجلس تعليمي محلي خاص وهو المسئول عن دراسة أحوال المدارس بهذه البلدية وما تحتاج إليه من تمويل التعليم في السويد حتى تقدم خدماتها للطلاب على أعلى مستوى، وبعد تقديم التقارير التي تثبت مقدار المال الذي تحتاجه المدارس يعمل مجلس البلدية على توفر المال للمجلس التعليمي.

يتم توفير أموال للمنظومة التعليمية الأساسية المجانية من خلال الضرائب التي تجمعها البلديات من السكان، كما وأن البلدية يصلها بعض النقود على سبيل المنح والتبرعات، وهذه النقود قد تخدم على الجانب التعليمي بالمدينة، ومن الجدير بالذكر أن بعض المقدرات المالية يتم تخصيصها لمدارس ذوي الاحتياجات الخاصة لتقديم أفضل خدمة تعليمية لطلابها.

المنح المقدمة في المستوى الجامعي

يتم تقديم العديد من المنح الدراسة في الجامعات السويدية للطلاب سنويا، حيث يتسنى للجميع التقديم على هذه المنح والاستفادة منها، ومن الجدير بالذكر أن هذه المنح تساعد غير المقتدرين على استكمال دراستهم الجامعية، ويمكنك أن تتابع الكليات والجامعات السويدية المختلفة لتتعرف على المنح المقدمة بكل سنة وهل لها علاقة بالمجال الذي تريد دراسته أم لا.

مصروفات التعليم ما بعد الجامعي

إن المصروفات المخصصة للتعليم ما بعد الجامعي والذي يقصد به استكمال الماجستير والدكتوراه، ليس بالكثير على أولئك الطلاب المنتمين للدولة السويدية أو من أتوا لتلقي التعليم العالي من طلاب الاتحاد الأوروبي، أما بالنسبة للطلاب خارج الاتحاد فيتم تغريمه بالدراسات العليا مبالغ قد تصل لـ 100 ألف كورنة سويدية.

إن تمويل التعليم في السويد يسير بشكل مقبول إلى حد كبير للغاية حيث تحرص الدولة على تقديم خدمات مجانية في التعليم الأساسي وذلك لا يتوافر في معظم دول العالم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد