ترتيب الأئمة في الدولة السعودية الثانية

كاتب مُشارك: ربا محمد سليمان
عدد الزيارات 122
ترتيب الأئمة في الدولة السعودية الثانية

الدولة السعودية الثانية أو ما كان يعرف بإمارة نجد، تأسست عام 1233 هجري الموافق عام 1818 من قبل تركي بن عبد الله بن محمد آل سعود. وكانت قائمةً على الدعوة الإصلاحية السلفية، متخذةً من القرآن الكريم والسنة النبوية دستورًا ينظم أمور الحياة في الدولة. وكان رئيس الدولة يسمى بالحاكم أو الإمام نسبة لعهد الخلفاء الراشدين، فكان لقب الإمام يشمل الزعامتين السياسية والدينية. لذلك سنقدم لكم في هذا المقال ترتيب أئمة الدولة السعودية الثانية.

ترتيب أئمة الدولة السعودية

  1. تركي بن عبد الله بن محمد آل سعود الذي حكم بين عامي 1819 و1820. وحكم أيضًا فترةً ثانيةً بين عامي 1824 و1834.
  2. مشاري بن عبد الرحمن الذي حكم 40 يومًا في عام 1834.
  3. فيصل بن تركي 1834 إلى 1838. ثم عاد وحكم مرةً أخرى بين عامي 1843 و1865.
  4. خالد بن سعود بن عبد العزيز بن محمد بن سعود الذي حكم بين عامي 1838 و1841.
  5. عبد الله بن ثنيان بن إبراهيم بن ثنيان بن سعود الذي حكم بين عامي 1841 و1843.
  6. عبد الله بن فيصل بن تركي الذي حكم للمرة الأولى بين عامي 1865 و1871. ثم بعد تنحيه عن الحكم لفترة بسيطة عام 1871 عاد في نفس العام للحكم وحكم حتى عام 1873. ثم حكم فترةً ثالثةً بين عامي 1876 و1889.
  7. سعود بن فيصل بن تركي الذي حكم لفترة وجيزة خلال عام 1871 وأقيل في نفس العام. ثم عاد واستلم زمام الحكم عام 1873 وبقي حتى عام 1875.
  8. عبد الرحمن بن فيصل بين عامي 1875 و1876. ليعود ويحكم بين عامي 1889 و1891.

 

النظم المالية في الدولة السعودية الثانية

اعتمدت الدولة السعودية الثانية على الشريعة الإسلامية في مواردها المالية فكانت على الشكل التالي:

  • موارد الدولة تحصّل عبر 5 قنوات هي الزكاة، والغنائم، وعشور التجارة، والغرامات، وضريبة الجهاد.
  • أما المصروفات فكانت تنفق على رواتب الموظفين، وتجهيز الحملات العسكرية ونفقات الجند، ونفقات خاصة بالشؤون الاجتماعية، ونفقات الشؤون الخاصة.

المساجد في هذه الدولة

  1. حظيت المساجد باهتمام الأمراء والحكام. ولم تقتصر أهميتها على الناحية الدينية، بل تجاوزت ذلك وأصبحت منبرًا للشؤون السياسية فمن خلالها يعلن عن عزل وتولي الحكام. ومن أشهر المساجد والجوامع:

    • مسجد قصر المصمك وهو ملحق بالقصر الذي يحمل نفس الاسم.
    • مسجد العيد وفيه جزء جنوبي يمثل مصلًى للنساء، بينما باقي أقسامه للرجال.
    • في حائل كان لكل حي مسجد تؤدى فيه الصلوات، بالإضافة إلى الجامع الكبير.
    • وفي بريدة شيد أكثر من مسجد كان أشهرها مسجد عودة الرديني ومسجد أبو علطاء، ومسجد ابن خضير ومسجد ابن مقبل ومسجد عيسى.
    • مسجد آل جراح في عنيزة.
    • مسجد البجيري ومسجد الدبس في منطقة الهفوف.
    • أما في الإحساء فبني مسجد الإمام فيصل بن تركي.

الشورى في الدولة السعودية الثانية

  1. انقسمت الشورى حسب الأعمال التي تهتم بها إلى قسمين هما:

    • الشورى الخاصة التي كانت تتكون من عدد من الأفراد، والقضاة، والقادة، والفقهاء، وبعض أفراد الأسرة الحاكمة. وتبرز أهميتها في الحرب أو التعيين.
    • الشورى الخاصة تعقد اجتماعات عامة، في مناسبات معينة لدراسة المشكلات المتعلقة بالأقاليم أو في حالة حدوث عصيان أو تمرد.

     

النقود المتداولة بين الناس في هذه الدولة

    • النقود الأجنبية ولها نوعين الطويلة الفضية والطويلة النحاسية.
    • الريال والمثقال ويماثل 5 غرامات من الفضة.
    • المتليكات وهي نوع من النقود لم تدم طويلًا بسبب الخلافات الداخلية في الدولة.
    • الأحمر وهو نصف الليرة العثمانية واستعمل في نجد كثيرًا.
    • المحمدية وكثر التعامل بها في نجد.
    • القرش وهو ثلث الريال الفرنسي.
    • البارة والمجيدية وهي عملات تركية استخدمها الناس في شرقي الدولة السعودية الثانية.

     

    وفي النهاية قدمنا لكم مقالًا عن الحياة في الدولة السعودية الثانية والنظم المالية والنقدية والمساجد ومجالس الشورى وكذلك ترتيب أئمة الدولة السعودية الثانية.