النزلة المعوية عند الأطفال أسباب أعراض وطرق علاج

كاتب مُشارك: مفيده عدنان محمد
عدد الزيارات 147
النزلة المعوية عند الأطفال أسباب أعراض وطرق علاج

يعد الجهاز المناعي لدى الأطفال وبشكل خاص الرضع منهم هو الأقل نضجًا. فالأجسام المناعية المضادة الموجودة في الدم لاتزال في طور النمو ولم تكتمل بعد. وليس لديها القدرة الكافية على مواجهة جميع الفيروسات والبكتيريا التي تدخل الجسم والقضاء عليها مباشرة قبل أن تبدأ بالتكاثر في الجسم. ولأن الأجسام الممرضة تنتشر في كل مكان من حولنا، فإن من السهل التقاطها من قبل الأطفال ودخولها إلى أجسامهم. وتعتبر النزلة المعوية من أشهر الأمراض المعدية التي تصيب الجهاز الهضمي لدى الأطفال. وتسبب لهم مضاعفات خطيرة منها الجفاف الذي يعد أحد أشهر أسباب الوفيات بين الأطفال والرضع. فما هي أسباب النزلة المعوية عند الأطفال وما هي أعراضها وطرق علاجها؟

النزلة المعوية أو التهاب المعدة والأمعاء لدى الأطفال هي عدوى شائعة بين الأطفال سببها فيروسي أو جرثومي أو طفيليات معوية، وقد يصاب الطفل بالعدوى لعدة مرات في العام الواحد، وتتراوح شدتها من اضطراب خفيف في البطن مع إسهال خفيف لمدة يومين أو ثلاثة إلى الشديدة والتي تسبب إقياء مستمر والتعب وتشنج الأمعاء وفقدان قدرتها على الامتصاص، وبالتالي فقدان كمية كبيرة من السوائل والأملاح من الجسم.

وسنتعرف في مقالنا التالي على أهم أعراض النزلة المعوية عند الأطفال، وأسبابها، وماهي طرق العلاج المتاحة. تابع القراءة معنا.

أنواع النزلات المعوية

تقسم النزلة المعوية إلى ثلاثة أنواع

  • التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي.
  • التهاب المعدة والأمعاء البكتيري أو الجرثومي( التسمم الغذائي).
  • الطفيليات المعوية.

أسباب النزلة المعوية عند الأطفال

أسباب الإصابة بالتهاب الأمعاء الفيروسي

سببها عائلة متنوعة من الفيروسات التي تصيب الجهاز الهضمي، وتؤثر بشكل خاص على معدة الطفل وأمعائه. وأشهرها الفيروسات المعوية أو فيروس الروتا والذي ينتشر بكثرة في فصل الصيف، والفيروسات النجمية والغدية وغيرها من الأنواع الأخرى من الفيروسات مثل فيروس نوروك.
وتنتشر هذه الفيروسات بكثرة على الأسطح الملوثة ببراز المريض. ولذلك يصاب بها الأطفال  وخاصة الرضع والذين لم يتعلموا بعد قواعد النظافة. حيث يلمس الطفل السطح الملوث سواء كان لعبة أو حفاضات ملوثة بالفيروس أو أسطح الحمامات الملوثة، ثم يضع يده في فمه.
ويمكن أن ينتقل المرض للرضيع عبر زجاجة الرضاعة إذا كانت يدي الأم ملوثة بالفيروس، ولم تغسل الأم يديها جيدًا أو لم تعقم الزجاجة والحلمة قبل الاستعمال. كما يمكن أن ينتشر هذا المرض في البلدان النامية من خلال مياه الشرب حيث قد يتسرب بعض من الصرف الصحي إلى آبار الشرب.

أسباب الإصابة بالتهاب المعدة والأمعاء الجرثومي

سببها تناول الطفل لأطعمة لم تطهى بشكل جيد أو لم يتم حفظها جيدًا. حيث تنمو أنواع من البكتيريا على سطح الأطعمة، مثل بكتيريا السالمونيلا والبكتيريا الإشريكية القولونية. وتنتج هذه البكتيريا مواد كيميائية تدعى السموم، وعندما تدخل هذه البكتيريا لجسم الطفل تسبب أعراض هضمية مزعجة ترافقها ارتفاع بدرجة الحرارة.

أسباب الإصابة بالطفيليات المعوية

وسببها طفيليات تنتشر على الأسطح الملوثة مثل الحمامات والألعاب ويدي الأطفال بعد استخدام المرحاض، وفي الماء وفي الطعام الملوث. وأشهرها طفيليات الجيارديا اللمبلية ، أو الطفيلي المسبب لداء الجيارديا.

ما هي أعراض الإصابة بالنزلة المعوية عند الأطفال

    • القيء أو الغثيان ويستمر ليوم واحد أو عدة أيام حسب شدة المرض ويبدأ قبل الإسهال بيوم أو يومين.
    • الإسهال المتكرر أكثر من ثلاث مرات في اليوم، وغالبًا يكون ذو قوام مائي رخو ويحوي بعض المخاط أو الدم وذو رائحة كريهة تنتشر بقوة، كما يمكن أن يستمر الإسهال لعشرة أيام ومن ثم يصبح براز ذو قوام رخو لعدة أيام قبل أن يعود لشكله الطبيعي.
    • فقدان الشهية.
    • الشعور بالإنتفاخ.
    • الحمى وارتفاع درجة الحرارة.
    • الوهن والضعف والتعب العام.
    • آلام وتشنجات ومغص في البطن وعادة يخف المغص بعد خروج الإسهال.
    • صداع.
    • آلام الأطراف.

متى يجب زيارة للطبيب عند الإصابة بالنزلة المعوية

  1. قد تكون أعراض النزلة المعوية خفيفة وتزول خلال يومين إلى ثلاثة عن طريق الحمية اليومية المنزلية، ولكن إذا شعرت أن طفلك لا يتحسن عندها عليك زيارة الطبيب في الحالات التالية:

    • الإقياء مستمر لأكثر من 24 ساعة ولا يتحسن ويصاحبه إسهال.
    • الإسهال أكثر من 7 مرات باليوم ولم يتحسن بمرور 3 أيام.
    • حرارة مرتفعة جدًا.
    • الطفل دائمًا خمول ونائم.
    • عمر الطفل أقل من 6 أشهر.
    • لديه مشاكل مرضية أخرى مثل مشاكل القلب والكلى.
    • البول قليل وذو لون أصفر غامق جدًا أو انعدام البول.
    • يبكي الطفل بدون دموع.
    • هنالك دم في الإسهال أو القيء.

كيف يمكن تشخيص الإصابة بالنزلة المعوية عند الأطفال

  1. يمكن للأم أن تعرف أن طفلها مصاب بالتهاب الأمعاء عن طريق تتبع الأعراض المعتادة، وغالبًا ما تتحسن تلك الأعراض خلال أيام قليلة بالعلاج المنزلي، وبعض الحالات تستدعي زيارة الطبيب الذي يمكنه التشخيص عن طريق:

    • أخذ عينة من براز الطفل وفحص احتوائها على المخاط أو الدم.
    • إرسال عينة من البراز للمخبر للتأكد من وجود البكتيريا أو الفيروسات والطفيليات.
    • فحص البطن والأمعاء للتأكد من وجود ألم أو تشنج معوي.
    • فحص الطفل بحثًا عن علامات الجفاف.
    • فحص درجة الحرارة ومعدل ضربات القلب.
    • فحص الدم للتأكد من ارتفاع عدد الكريات البيض في الدم والتي تدل على وجود التهاب في الجسم.

ما هي مضاعفات الإصابة بالنزلة المعوية عند الأطفال

  1. تحدث المضاعفات الأشد خطورة لدى الأطفال الذين لديهم أمراض مزمنة، ويتناولون أدوية معينة، وتشمل المضاعفات:

    • الإصابة بالجفاف نتيجة الفقد المستمر للسوائل والماء والأملاح من الجسم، وعدم قدرة الجسم على تعويضها بسبب الإسهال والقيء المستمرين، وتتطلب أخذ الطفل للمشفى وإعطائه الحقن الوريدية لتعويض السوائل والأملاح المفقودة.
    • المضاعفات التفاعلية أي تفاعل أجزاء أخرى من الجسم مع الالتهاب مثل التهاب المفاصل والملتحمة، وهي نادرة في حالة العدوى الفيروسية.
    • انتشار العدوى لأجزاء أخرى مثل الدماغ والحبل الشوكي والإصابة بالتهاب السحايا.
    • متلازمة انحلال الدم وذلك عند الإصابة بجرثومة الإشريكية القولونية.
    • عدم تحمل اللاكتوز الثانوي الناتج عن تهيج بطانة المعدة، وعدم قدرتها على إفراز أنزيم هضم اللاكتوز، وغالبًا ما تتعافى هذه الحالة مع مرور الوقت.

علاج الإصابة بالنزلة المعوية عند الأطفال

  1. العلاج المنزلي للنزلة المعوية

    • الإكثار من السوائل وخاصة الشوربات الغنية بالمعادن مثل شوربة الخضار.
    • ماء الأرز لعلاج الإسهال وتعويض السوائل، والبطاطا المسلوقة.
    • الألبان.
    • الفواكه وخاصة الموز لأنه يحتوي على كمية كبيرة من الشوارد والمعادن.
    • شرب ماء الشوارد والموجود كعبوة في الصيدليات بعد كل إسهال أو إقياء.
    • المشروبات الدافئة مثل شراب النعناع والبابونج والكمون لتخفيف آلام البطن والنفخة.

    العلاج الطبي للنزلة المعوية

    • خافضات الحرارة مثل السيتامول والإيبوبروفين.
    • مطهرات الأمعاء.
    • مضادات الإقياء.
    • في بعض الحالات يصف الطبيب مضادات حيوية.
    • يجب عدم إعطاء أدوية إيقاف الإسهال للأطفال دون 12 عام.

     

    في حين أن هنالك العديد من التطعيمات للوقاية من النزلة المعوية والتي سببها فيروس الروتا، إلا أن هنالك مئات الأنواع من الفيروسات والعوامل الممرضة التي يمكن أن تسبب الإصابة بالنزلة المعوية. لذلك ننصحك سيدتي تعليم طفلك مبكرًا على قواعد النظافة وغسل اليدين باستمرار بالماء والصابون وخاصة بعد استعمال المرحاض. كما عليك غسل الخضار والفواكه جيدًا، وطهي اللحوم بشكل جيد وتعقيم يديك قبل إطعام طفلك.