الكلف الحملي أسبابه وعلاجه

كاتب مُشارك: بشار ديوب
عدد الزيارات 137
الكلف الحملي أسبابه وعلاجه

يتعرض الجلد للعديد من المشاكل خلال فترة الحمل، ومن أكثر المشاكل شيوعًا الكلف الحملي. فما هو الكلف الحملي أسبابه وعلاجه؟ حيث يبدأ الكلف الحملي بالظهور بعد الأسبوع الرابع والثلاثين من الحمل. كما يعد من الأعراض الطبيعية التي تظهر في فترة الحمل، وهو عبارة عن بقع بنية اللون تكون أغمق من اللون الطبيعي للجلد. يمكن أن تظهر في الخدود، الجبين، والأنف والذقن، بالإضافة إلى إمكانية تشكلها في أماكن أخرى مثل الصدر والرقبة واليدين.

كما يرجع الأطباء تكون هذا العارض نتيجة الخلل في الهرمونات خلال فترة الحمل، خاصةً هرمون الأستروجين، مايؤدي إلى تشكل التصبغ القوي الذي ينتج عنه ظهور بقع داكنة اللون. فالمسبب الرئيسي للكلف الحملي هو الهرمونات المنشطة للخلايا الصباغية MSH التي تؤدي عند تعرضها للأشعة فوق البنفسجية إلى إنتاج صبغة واقية تسمى الميلانين، لكن خلال فترة الحمل تتعرض هذه الهرمونات للخلل مسببةً الكلف الحملي. فالكلف الحملي هو من الأعراض الفيزولوجية المرافقة للحمل، والتي غالبًا ماتزول بعد مضي ستة أشهر على الولادة. وفي هذا المقال سنتعرف على التفاصيل الكاملة حول الكلف الحملي أسبابه وعلاجه.

الوقاية من عارض الكلف الحملي

يمكن من خلال اتباع عدة خطوات أن تحمي نفسك من الإصابة بالكلف الحملي، من أهمها:

  • المحافظة على توازن الهرمونات.
  • اتباع نظام غذائي مثالي للحمل. حيث يحتاج الجسم خلال فترة الحمل للغذاء الجيد مثل: البيض، الخضروات، اللحوم، والدهون الصحية، بالإضافة على زيت جوز الهند، الأفوكادو. لأن الجسم بحاجة إلى الدهون المشبعة وغير المشبعة للعمل بشكل مثالي.
  • كما يجب المحافظة على التوازن بين أوميغا الخاص بك عبر استخدام الزيوت النباتية غير المشبعة والحاوية على كميات عالية من أوميغا 6 الدهنية.
  • كذلك يتوجب الابتعاد عن الدهون غير المشبعة خلال فترة الحمل، من خلال تناول الطعام المطهي جيدًا في البيت.
  • استعمال الدهون الصحية مثل: زيت الزيتون، والزبدة، وزيت جوز الهند.
  • كما يفضل تناول المأكولات البحرية الآمنة أو السمك مرتين في الأسبوع، كذلك يمكن إضافة زيت كبد السمك الخام إلى الطعام.
  • الابتعاد عن مواد التنظيف وكريمات العناية بالبشرة وكذلك المبيدات الحاوية على السموم.

الكلف الحملي وعلاجه في المنزل

  1. تتوفر لدى المرأة عدة طرق منزلية يمكن من خلال اتباعها الحصول على علاج طبيعي للكلف أثناء الحمل، من أبرزها:

    • التريتينوين والستيروئيدات القشرية: تساهم تلك العلاجات في تفتيح البشرة وتوحيد لونها بطريقة سريعة.
    • الهيدروكينون: هو من أكثر العلاجات شيوعًا، وهو عبارة عن كريم ولوشن، حيث يمكن استعماله دون استشارة الطبيب.
    • عصير الليمون: يمكن استخدامه لتفتيح لون البشرة، والتخلص من البقع الداكنة، وذلك من خلال تطبيق عصير الليمون الطازج على أماكن الكلف، حيث يترك لمدة 20 دقيقة، ثم يغسل بالماء الدافىء، يفضل استخدامه مرتين في الأسبوع.
    • خل التفاح: يساعد في تفتيح لون البشرة وإزالة البقع الموجودة فيها عن طريق الأحماض التي يحتويها، حيث يمكن استعماله من خلال خلطه بكمية مطابقة لكمية الماء، ومن ثم وضعه على أماكن الكلف حتى يجف، ومن ثم يغسل بالماء الدافىء، يفضل وضعه مرة في اليوم.
    • الكركم والحليب: يعتبر الكركم من مضادات الأكسدة التي تقلل من إنتاج الميلانين، والتي تساعد في التقليل من ظهور الكلف، أما الحليب فيمتاز بغناه بالفيتامينات والمعادن، كما يمكن استخدامه كمقشر طبيعي للبشرة، حيث يمكن خلط 5 ملاعق كبيرةً من الكركم مع 10 ملاعق كبيرةً من الحليب وملعقة كبيرة من دقيق الحمص، من ثم خلطها جيدًا للحصول على عجينة متماسكة وتطبيقها على البشرة لمدة 30 دقيقة، ثم غسلها بالماء، يمكن تطبيقها بشكل يومي.
    • عصير البصل: يساهم البصل في علاج التصبغات نتيجة احتوائه على مادة الكبريت، ويستخدم من خلال تقشير البصل وبرشه وتصفيته للحصول على ماء البصل الصافي، من ثم يخلط مع قليل من خل التفاح، ووضعه على البشرة عبر قطنة مبللة لمدة 20 دقيقة، يمكن استخدامه مرتين في اليوم.
    • جل الألوفيرا: كذلك يعد جل الألوفيرا من العلاجات الطبيعية للكلف الحملي، حيث يستخلص الجل الطازج من أوراق الألوفيرا، ومسح المنطقة المرادة لعدة دقائق حتى يمتص جيدًا، من ثم يغسل بالماء الدافىء، يمكن تطبيقه مرتين في اليوم.
    • دقيق الشوفان: يعتبر الشوفان من المقشرات الطبيعية، حيث تخلط ملعقتين كبيرتين من الشوفان المطحون مع ملعقة من العسل وملعقة كبيرة من الحليب، ثم تطبق على البشرة لمدة 20 دقيقة، بعدها يغسل الوجه جيدًا، يمكن استخدامه من مرة إلى ثلاث مرات في الأسبوع.
    • اللوز: يمتاز اللوز بغناه بالبروتين الذي يساهم في تفتيح لون البشرة، بالإضافة إلى احتوائه على فيتامين E الذي يساعد على إزالة البقع الداكنة، حيث تخلط ملعقة صغيرة من اللوز المطحون مع كمية مناسبة من العسل، بعد ذلك يطبق الماسك على أماكن الكلف ويترك لمدة 30 دقيقة، ثم يغسل بالماء الدافىء، يمكن استخدامه أربع مرات خلال الأسبوع.

أهم أسباب الكلف الحملي

  1. هناك العديد من المسببات للكلف الحملي، من أبرزها:

    • الخلل في الهرمونات خلال فترة الحمل.
    • التغير في الخلايا الصبغية، التي تؤدي إلى تشكيل كمية مرتفعة من الميلانين، كما أن ذوي البشرة السمراء أكثر عرضةً لهذه الحالة وذلك لارتفاع نسبة صبغة الميلانين لديهم.
    • بالإضافة إلى أن الجلوس لساعات طويلة تحت أشعة الشمس يعتبر من الأسباب الرئيسية للكلف.
    • العلاج الهرموني.
    • كذلك تناول حبوب منع الحمل.
    • استعمال كريمات العناية بالبشرة الرديئة.
    • الوراثة وتواجد الكلف في العائلة.

    في الختام لا داعي للقلق من الكلف الحملي، الذي يزول بمرور 6 أشهر إلى سنة بعد الولادة، وفي حال استمراره بعد الولادة يمكن استعمال الكريمات الخاصة بتفتيح البشرة أو اللجوء إلى طرق التقشير.