التقديم للحصول على تأشيرة سفر لفرنسا

كاتب مُشارك: mouhammad mouhammad
عدد الزيارات 164
التقديم للحصول على تأشيرة سفر لفرنسا

يسعى عدد كبير من الناس بشكلٍ مستمرٍ إلى التقديم للحصول على تأشيرة سفر لفرنسا، وهذا ما يجعل السفارة أو القنصلية الفرنسية تعطي مواعيدًا بعيدةً جدًا قد تصل إلى ستة أشهرٍ. فإذا كنت عزيزي القارئ تخطط للسفر إلى فرنسا، فعليك أولًا أن تأخذ موعدًا في السفارة أو القنصلية الفرنسية الأقرب لمكان سكنك بأقصى سرعةٍ ممكنةٍ. وينبغي عليك بعد تحديد الموعد في السفارة أن تبدأ مباشرةً بجمع الأوراق المطلوبة من أجل الحصول على تأشيرة سفرٍ فرنسا.
ومن الجدير بالذكر أن هناك أنواعًا مختلفةً من تأشيرات السفر لفرنسا، ولكن أشهر هذا التأشيرات هي تأشيرة شنغن. إذ تمكنك هذه التأشيرة من زيارة جميع دول منطقة شنغن البالغ عددهم ستًا وعشرين دولةً دون الحاجة للحصول على تأشيراتٍ جديدةٍ في كل مرةٍ. ولكن لا بد أن تبدأ بالدخول إلى فرنسا، ثم تنتقل منها إلى باقي الدول التي ترغب بزيارتها، وذلك بغض النظر عن المدة التي ستقضيها في فرنسا.

بعد تحضير الأوراق والثبوتيات المطلوبة للحصول على تأشيرة سفرٍ لفرنسا، يمكنك زيارة السفارة أو القنصلية الفرنسية الأقرب إليك وفي الموعد الذي حدد لك مصطحبًا معك هذه الأوراق. نقدم لك عزيزي القارئ في مقالنا التالي الأوراق الأساسية التي عليك تحضيرها قبل زيارة القنصلية الفرنسية. إضافةً إلى الأوراق والثبوتيات التي من شأنها أن تدعم موقفك في الحصول على تأشيرة السفر.

أنواع تأشيرات السفر إلى فرنسا

تختلف أنواع التأشيرات التي يمكنك الحصول عليها عند رغبتك بالسفر إلى فرنسا باختلاف الغرض من السفر. إذ يمكنك الحصول على تأشيرةٍ للزيارات قصيرة الأجل والتي لا تتجاوز مدتها تسعين يومًا. وتعرف هذه التأشيرة بتأشيرة شنغن المتنوعة، أو على تأشيرة الزيارة الطويلة الأجل والإقامة الدائمة في فرنسا. وتشمل الحالات التي تتطلب الحصول على تأشيرة شنغن فرنسا:

  • قضاء عطلةٍ سياحيةٍ.
  • زيارة الأقارب والأصدقاء.
  • زيارة عملٍ قصيرةٍ.
  • الفنانون الذين يشاركون في مهرجاناتٍ واحتفالاتٍ فنيةٍ.
  • الباحثون الأكاديميون الذين يشاركون في المؤتمرات والندوات.
  • الرياضيون الذين يشاركون في مبارياتٍ ونشاطاتٍ رياضيةٍ أخرى.
  • المرضى الذين يقصدون فرنسا من أجل العلاج.
  • الطلاب التابعون للرحلات المدرسية والجامعية.

الأوراق والثبوتيات الأساسية المطلوبة للحصول على تأشيرة سفر لفرنسا

  1. تختلف الثبوتيات والأوراق المطلوبة للحصول على تأشيرة سفر لفرنسا باختلاف الغرض من الزيارة، غير أنها رغم ذلك تشترك في الأوراق والثبوتيات التالية:

    • جواز سفرٍ ساري المفعول لمدةٍ لا تقل عن ثلاثة أشهرٍ، بعد تاريخ انتهاء تأشيرة السفر.
    • نموذج طلب فيزا فرنسا من موقع التأشيرات التابع للحكومة الفرنسية بعد تعبئته وطباعته وتوقيعه شخصيًا، إضافةً إلى طباعة بيان الاستلام لإرفاقه بالملف.
    • ثلاث صورٍ ملونةٍ وحديثةٍ على خلفيةٍ بيضاء قياس 4×3.
    • بوليصة تأمينٍ صحيٍ يغطي كامل مدة الإقامة بحيث لا تقل عن ثلاثين ألف يورو.
    • دفع رسوم التأشيرة والتي تبلغ ثمانين يورو للأشخاص فوق اثنا عشر سنةً، وأربعين يورو للأطفال بين الرابعة عشرة والحادية عشرة من عمرهم، والمجانية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن ست سنواتٍ.

    تضاف إلى هذه الأوراق والثبوتيات ورقة خاصة بحسب الغرض من الزيارة كورقةٍ تثبت وجود رحلةٍ سياحيةٍ منتظمةٍ، أو دعوةٍ من شركةٍ أو مؤسسةٍ فرنسيةٍ، أو شهادةٍ صادرةٍ عن مؤسسةٍ صحيةٍ تؤكد الحاجة للعلاج في فرنسا.

الأوراق والثبوتيات التي تدعم حصولك على تأشيرة سفر لفرنسا

  1. هناك بعض الثبوتيات التي قد تساعدك في الحصول على فيزا فرنسا ومنها:

    • مستندات توضح سبب زيارتك لفرنسا.
    • دليل على وجود مواردٍ ماليةٍ كافيةٍ لتغطية متطلبات العيش والسكن بشكلٍ جيدٍ في فرنسا.
    • كشف حسابٍ مصرفيٍ لآخر ثلاثة شهورٍ.
    • وجود حجز فندقٍ، أو رسالة دعوةٍ من أحد الأقارب، أو الأصدقاء.
    • مستندات تثبت أنك تملك عقاراتٍ أو تستأجرها في فرنسا.
    • حجز تذكرة الطائرة لرحلة الذهاب والإياب.

أوراق أخرى لا بد من تقديمها للحصول على تأشيرة السفر لفرنسا

  1. كذلك يرتبط حصولك على تأشيرة سفر لفرنسا بحالتك الاجتماعية والاقتصادية، إذ عليك أن تقنع القنصلية الفرنسية أن هناك أشياءً ستعود إلى وطنك من أجلها، وأن هناك أسبابًا تغنيك عن الهجرة غير القانونية. وتختلف هذه الاثباتات من شخصٍ لآخر بحسب عمله ووضعه المهني في الوطن، ويمكن تبويبها على الشكل التالي:

    الموظفين والعمال

    • شهادة، أو عقد العمل.
    • كشف حسابٍ مصرفيٍ جارٍ لمدةٍ لا تقل عن ستة أشهرٍ.
    • تصريح من قبل صاحب العمل بالإجازة.

    الطلاب

    • شهادة تثبت تسجيله في المدرسة أو الجامعة أو بطاقة طالب للعام الحالي.
    • تصريح من المدرسة أو الجامعة يثبت عدم وجود مانعٍ للسفر.

    التجار ورجال الأعمال

    • سجل تجاري صادر عن المحكمة التجارية.
    • النظام الأساسي للشركة.
    • كشف حسابٍ مصرفيٍ للشركة عن الأشهر الثلاثة الأخيرة.
    • كشف الحساب الشخصي في البنك لمقدم الطلب للأشهر الثلاثة الأخيرة.
    • بيان ضريبة الدخل للشركة خلال العام الجاري.

    المتقاعدين

    • وثيقة تثبت حصولهم على المعاش التقاعدي.
    • كشف حسابٍ مصرفيٍ للمتقاعد لآخر ثلاثة شهور.

    المزارعين والفلاحين

    • شهادة صادرة عن غرفة الزراعة تثبت حالة المزارع.
    • وثائق تثبت ملكيته لأراضي زراعية.
    • كشف حسابٍ مصرفيٍ للمزارع للأشهر الثلاثة الأخيرة.

    المهن المنظمة بأمر مهني

    • الشهادة المهنية أو البطاقة المهنية.
    • وثيقة التسجيل في الضريبة المهنية.
    • كشف حسابٍ مصرفيٍ لمقدم الطلب للأشهر الثلاثة الأخيرة.

    وبالنسبة للعاطلين عن العمل فلا بد من وجود كفيلٍ يغطي كافة التكاليف، ولا بد في هذه الحالة من إثبات الحالة الاجتماعية والاقتصادية للكفيل كما ورد سابقًا. أما في حالة القاصرين فلا بد في حالة سفره مع أحد الوالدين من وجود موافقةٍ كتابيةٍ مصدقةٍ من الوالد الآخر، إلا إذا كان هذا الوالد هو صاحب السلطة الوحيدة عليه (لا بد من إثبات ذلك أيضًا).

متى يأت الرد على طلب تأشيرة السفر لفرنسا

  1. بعد استكمال صاحب الطلب للأوراق والثبوتيات السابقة، يدفع الملف إلى القنصلية أو السفارة الفرنسية في الموعد الذي حدد له. حيث تبدأ القنصلية بدراسة الملف. وأثناء ذلك قد تطلب القنصلية الفرنسية من صاحب الطلب استكمال بعض الأوراق والوثائق الإضافية، وعليه أن يكون حريصًا على توفير أية وثيقةٍ تطلبها القنصلية.
    يصدر قرار القنصلية بالموافقة على تأشيرة السفر إلى فرنسا بناءً على الثبوتيات المقدمة من قبل صاحب الطلب في حال كان وضع ملفه جيدًا. ويستلم عندها الشخص وصلًا يثبت بأنه دفع رسوم التأشيرة. وقد يستغرق إصدار القرار ما بين خمسة عشر إلى ستين يومًا. ولا يجب خلال هذه المدة أن يتصل صاحب الطلب بالقنصلية لمتابعة طلبه، أو الاستفسار عنه. ويعتبر الطلب مرفوضًا إذا لم يصدر الرد من القنصلية الفرنسية بعد مرور ستين يومًا على تقديمه.

  2. قامت السلطات الفرنسية في ظل جائحة كورونا بتقسيم دول العالم إلى ثلاث فئاتٍ خضراء، وبرتقاليةٍ، وحمراء، وذلك تبعًا لوضعها الوبائي فيما يتعلق بفيروس كورونا. وعليه فإن إجراءات السفر إلى فرنسا تختلف من فئةٍ إلى أخرى. حيث تمثل الفئة الخضراء الدول المتحكمة بانتشار الفيروس إلى حدٍ ما، وتضم هذه الفئة عربيًا دولة لبنان فقط. في حين تضم الفئة البرتقالية الدول التي ينتشر فيها الوباء بنسبٍ غير مضبوطةٍ وغير مقلقةٍ أيضًا وتشمل جميع الدول العربية باستثناء لبنان والبحرين. إذ صنفت البحرين من ضمن الفئة الحمراء التي عرفت انتشارًا كبيرًا للفيروس، وعرفت متغيراتٍ مثيرةٍ للقلق حوله.