اكتئاب ما بعد الولادة أسبابه وأعراضه

كاتب مُشارك: مفيده عدنان محمد
عدد الزيارات 87
اكتئاب ما بعد الولادة أسبابه وأعراضه

اكتئاب ما بعد الولادة أسبابه وأعراضه، لابد أنك بحثتي جيدًا عن هذا العنوان سواء كنتي حاملًا أو عندما أصبحت أمًا للمرة الأولى. ذلك أن مشاعر وجود طفل لديك، هي مزيج مختلط من مشاعر الفرح والسرور والمسؤولية والقلق. فعند ولادة الطفل ترتفع المشاعر الإيجابية لدى الأم وتشعر بسعادة غامرة. كيف لا وهي التي انتظرته تسعة أشهر، ولم تمر لحظة إلا وتخيلت ملامحه الطفولية البريئة. وتترافق مشاعر الحب مع مشاعر النشاط والحيوية لأنها ترغب بأن تفعل كل ما بوسعها لجعله سعيدًا. ولكن هذا السعادة والمشاعر الإيجابية سرعان ما يتسلل إليها بعض الحزن الداخلي غير معروف السبب، كما يخالطها اضطرابات النوم والقلق، ومشاعر الخوف على صغيرها. إن مزيج المشاعر المتناقضة التي تشعر بها الأم بعد ولادتها هي اكتئاب ما بعد الولادة.

وتشير الدراسات إلى أن اكتئاب ما بعد الولادة يصيب معظم النساء عندما يصبحن أمهات للمرة الأولى. حيث تصاب به 15 امرأة من كل مئة امرأة. ولتطمئني سيدتي فإن معظم حالات اكتئاب ما بعد الولادة تزول بمرور الوقت.

ما هو اكتئاب الأمومة

هو اضطراب نفسي يسبب تقلبات مزاجية تعاني منها المرأة بعد الولادة بفترة قصيرة، من ثلاثة أيام كحد أدنى إلى عشرة أيام كحد أقصى. حيث تعاني من القلق واضطرابات النوم، واضطرابات الشهية، والآلام الجسدية، بالإضافة لمشاعر اليأس، ونوبات الحزن، والرغبة بالبكاء المفرط من دون وجود سبب واضح.
وتقول الدراسات إن اكتئاب ما بعد الولادة لا يعتبر مرضًا نفسيًا في الحالات الخفيفة، ولكنه قد يؤثر على الصحة البدنية والنفسية للمرأة، كما وقد يؤثر على علاقتها برضيعها في الدرجات الأكثر شدة.

ماهي أسباب اكتئاب ما بعد الولادة

ليس هنالك سبب وحيد مباشر للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة، بل هي مزيج من الأسباب والعوامل تقسم إلى:

  • تغيرات جسدية: بعد الولادة تنخفض هرمونات المرأة بشكل مفاجئ. وهي حالة تشابه حالة انخفاض هرمونات ما قبل الدورة الطمثية ولكنها أكثر شدة. حيث ينخفض هرمون الإستروجين والبروجسترون بشكل كبير، ويسبب هذا الانخفاض نوبات الحزن والانفعال والتوتر النفسي لدى المرأة. كما وإن لانخفاض هرمونات الغدة الدرقية بعد الولادة دورًا حيث تشعر المرأة بالخمول والتعب والكسل.
  • تغيرات نفسية متعلقة بالبيئة المحيطة والعوامل الخارجية: مثل القلق واضطرابات النوم، والشعور بالمسؤولية. أو الشعور بقلة الثقة بالنفس نتيجة زيادة الوزن أثناء الحمل.

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

    • أعراض اكتئاب مرحلة النفاس

      وهي حالة عادية قد تبلغ ذروتها بعد ثلاثة إلى خمسة أيام بعد الولادة، وتبدأ بعدها بالانخفاض تدريجًيا وقد تستمر لأسابيع، وسببها تقلب هرمونات الجسم نتيجة الولادة، وتسبب نوبات قلق وانفعال عاطفي وعصبية وبكاء شديد وتبدلات النوم والشهية، لكنه لا يؤثر على قدرة المرأة بالقيام بمهامها اليومية. وفي حالة لم تتحسن الأعراض أو زادت شدتها بعد مرور أسبوعين على الولادة، عندها يمكننا القول بأن الأم مصابة باكتئاب ما بعد الولادة.

      أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

      عندما تكون الأعراض السابقة أكثر شدة وتعيق قيامك بمهامك اليومية، وتمتد لأكثر من أسابيع عندها نقول أنك مصابة باكتئاب ما بعد الولادة. وأعراضه الشعور باليأس والرغبة بالوحدة، وانعدام الإثارة والاستمتاع بنشاطات محببة، والشعور بانعدام الأهمية، والتفكير بالانتحار، أو قتل الطفل.

      أعراض ذهان الولادة

      وهي الأعراض الأكثر شدة وتحتاج لدعم الطبيب النفسي، وتشمل محاولات الانتحار أو محاولات إيذاء الطفل، والمبالغة في الوحدة والانفصال عن الواقع

العوامل التي تزيد احتمالية الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة

    • العمر: حيث أثبتت الدراسات أن المرأة التي تلد طفلها الأول قبل سن العشرين معرضة للإصابة باكتئاب الولادة بنسبة أكبر.
    • التدخين وتناول الكحول والكافيين.
    • التعرض لتجربة ولادة صعبة أو مشاكل الرضاعة الطبيعية بعد الولادة.
    • إذا كان الحمل غير مخطط له.
    • المشاكل الصحية مثل فقر الدم والمشاكل المالية.
    • الوراثة إذا عانت أمك من اكتئاب ما بعد الولادة أو عانى أحد أقرباؤك من الاكتئاب فمن المحتمل أن تصابي باكتئاب ما بعد الولادة.
    • إذا تشخص لديك اكتئاب أثناء الحمل.
    • إذا لم تحصل المرأة على الدعم النفسي الكافي أو كان هنالك مشاكل مع الزوج.
    • إذا كان الطفل مشوهًا أو مريضًا، أو في حالة ولادة التوائم تكون أيضًا المرأة أكثر عرضة للإصابة باكتئاب الولادة..

ماهي مضاعفات اكتئاب الولادة ومتى ننصح بزيارة طبيب

  1. وتشمل المضاعفات الإصابة بأمراض نفسية مثل الانفصام العقلي والذهان والاكتئاب المزمن، كما قد يؤثر اكتئاب ما بعد الولادة على الطفل حيث يصاب الطفل بالتوتر، ونوبات البكاء، وصعوبات النوم ومشاكل التغذية، وقد تمتد لتؤثر على تأخر النطق لدى الطفل.

    عندما تشعرين بأن أعراض الاكتئاب تزيد بمرور الوقت، أو إذا شعرتي بالرغبة بالانتحار أو بالموت، أو اللامبالاة أو إذا كان لديك أفكار سلبية تجاه رضيعك، عندها ننصحك بمشاورة طبيب يقدم لك الدعم قبل أن تتفاقم الحالة.

اكتئاب ما بعد الولادة عند الآباء

  1. قد يصاب الأب أيضًا باكتئاب ما بعد الولادة نتيجة وجود كائن جديد يقلب نمط الحياة كليًا، حيث يشعر الأب بالعدوانية واضطرابات المزاج ونوبات الغضب، والشعور بالألم النفسي والحزن والرغبة بالانعزال، وقد يسبب له ذلك إدمان الكحول أو التدخين المفرط.

تشخيص الاكتئاب بعد الولادة والعلاج

  1. يتم تشخيص الإصابة باكتئاب الولادة من قبل الطبيب عن طرق طلب تحاليل دموية، وتحاليل غدة درقية، وملء استبيان للتأكد من الإصابة بالاكتئاب. وكلما كان العلاج أبكر كلما كان أكثر جدوى، حيث يشمل العلاج: العلاج النفسي بوجود معالج نفسي وأدوية الاكتئاب.

نصائح للوقاية والتخلص من اكتئاب ما بعد الولادة

    • الحصول على قسط من الراحة قدر الإمكان بمساعدة الزوج.
    • محاولة الاسترخاء والاستحمام والعناية بجمالك.
    • الخروج من المنزل.
    • التحدث عن مشاعر الأمومة ومشاركة تجربتك مع الأمهات الأخريات.
    • التحدث مع الزوج وقضاء وقت ممتع معه قدر الإمكان.
    • طلب المساعدة بالأعمال المنزلية أو عدم القيام بها جميعًا.
  1. إن اكتئاب ما بعد الولادة هو حالة طبيعية جدًا، وننصحك بالاهتمام بنفسك بعد الولادة وعدم إهمال جمالك، وتذكري دومًا بأنك أم جيدة، وأن طفلك يستحق منك الحب والاهتمام، وإذا شعرتي بأي أمر غير طبيعي عليك عدم التردد بطلب المساعدة من الزوج أو العائلة.