Ultimate magazine theme for WordPress.

كيفية تقديم استمارة طلب لجوء إنساني إلى السويد

يبحث الكثير من الناس عن كيفية تقديم استمارة طلب لجوء إنساني إلى السويد وإذا كنت ترغب في تقديم هذا الطلب عليك أن تقوم بالذهاب إلى مصلحة الهجرة الخاصة في السويد وذلك من أجل أن تستطيع تقديم هذا الطلب، حيث لا يتمكن أي مواطن من تقديم طلب اللجوء قبل أن يصل إلى السويد.

استمارة طلب لجوء إنساني إلى السويد

لا تتم مصالحة الهجرة، إلا بعد الموافقة علي الطلب الخاص بالسفارة السويدية

وذلك في حين عدم القدوم إلى السويد من أجل التقدم بطلب حماية خاص بك لذا يمكن إرسال هذا الطلب إلى المفوضية السامية الخاصة بالأمم المتحدة لشئون اللاجئين، حتى تتمكن من عمل طلب لجوء إنساني في السويد.

أول لقاء مع مصلحة الهجرة

يرغب الكثير من المواطنين الذين يرغبون في تقديم استمارة طلب لجوء إنساني إلى السويد في معرفة كيف يكون أول لقاء مع مصلحة الهجرة التي توجد في السويد، ويجب أن يعرف كل مواطن أنه في اللقاء الأول مع مصلحة الهجرة سوف يقوم بالإجابة على مجموعة متعددة من الأسئلة التي تتعلق به ومن هذه الأسئلة:
• الاسم الخاص بالمواطن.
• كيف حاله.
• تاريخ الميلاد الخاص بالمواطن.
• بعض الأسئلة حول العائلة من أجل معرفة معلومات أكثر عن المواطن.
• العنوان الخاص بك إذا كان لديك.
• رقم هاتف الوالدين إن كانوا على قيد الحياة.
• البلد الأصلية للمواطن.
• ما اللغة التي يتحدث بها المواطن.
• ما الطريقة التي سافر بها المواطن إلى السويد.
• لماذا قام المواطن بمغادرة بلده الأصلي.
• ماذا يتوقع إذا عاد إلى بلده الأصلي مرة أخرى.
بعد الانتهاء من هذا اللقاء سوف يكون هناك لقاء لاحق في مصلحة الهجرة مرة أخرى ولكن يكون هذا اللقاء بحضور الوصي عليك أو الوكيل القانوني المنتدب الخاص بك بعد ذلك سوف تقوم بإكمال طلب اللجوء الخاص بك.

متى يتم اعتبار الشخص لاجئاً؟

وفقاً لما تم شكره في اتفاقية الأمم المتحدة في الجزء الخاص الذي يتعلق بحالة اللاجئين والتشريع السويدي واللوائح الخاصة بالاتحاد الأوروبي، فإنه يتم اعتبار الشخص لاجئاً في وذلك عندما تكون لديه أسباب قوية تتعلق بالخوف من الاضطهاد بسبب:

  • اللون بالكثير من الأشخاص يعانون من اضطهاد والمثير من العنصرية والتنمر بسبب اللون، لذا يلجأ هؤلاء الأشخاص إلى عمل استمارة طلب لجوء إنساني إلى السويد.
  • العرق.
  • الجنسية قد يعاني بعض المهاجرين من اضطهاد بسبب الجنسية الخاصة بهم.
  • المعتقدات الدينية الكثير من المهاجرين يعانون من هذا الأمر نظراً لعدم توافق المعتقدات الدينية بينه وبين الشعب الذي هاجر إليه.
  • المعتقدات السياسية والتي تختلف من شخص لآخر وقد تؤدي إلى حدوث اضطهاد وعنصرية.
  • النوع.
  • التوجه الجنسي.
  • الانتماء إلى مجموعة اجتماعية خاصة.

وبذلك تكون استمارة طلب لجوء إنساني إلى السويد من أفضل الأشياء التي يقوم المواطن بتقديمها إلى السفارة حتى يتمكن من حماية نفسه من حدوث أي نوع من أنواع الاضطهاد له.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.