أورام المبيض الخبيثة

كاتب مُشارك: براءه زينو
عدد الزيارات 111
أورام المبيض الخبيثة

ما هي أورام المبيض الخبيثة؟ قد تكون مجهولة لدى الكثير من السيدات لذلك سنتعرف في مقالنا هذا عن هذه الأورام. فالجهاز التناسلي الأنثوي مؤلف من مبيضين يقعان على جانبي الرحم ويتصلان به عبر قناتي فالوب، ويتصل الرحم بالمهبل عبر عنق الرحم، ومهمة المبايض إنتاج البويضات وهي المسؤولة عن إفراز الإستروجين والبروجستيرون وهي التي تنظم الدورة الشهرية عند النساء. ومع التقدم في العمر يتناقص إفراز الهرمونات من المبيضين حتى تقل تمامًا.

وأكثر الأمراض شيوعًا بين النساء هي الأورام التي تصيب أحد المبيضين أو كليهما، وتزداد نسبة الإصابة بأورام المبيض الخبيثة بعد انقطاع الدورة الشهرية. ويسمى ( القاتل الصامت ) وذلك بسبب عدم معرفة معظم المصابات به إلا بعد الوصول إلى مراحل متقدمة.

ففي بداية تشكل المرض تكون الأعراض غير ظاهرة أو مبهمة، ومع مرور الوقت تبدأ الأعراض بالظهور، وذلك بسبب تجويف البطن الكبير حيث يحتاج الأمر بعض من الوقت ليصيح الورم كبير وبالتالي تبدأ الأعراض بالظهور.

حيث أن أورام المبيض الخبيثة هي أورام تنشأ نتيجة نمو غير طبيعي للخلايا المؤلفة للمبيض ولها أنواع مختلفة تبعًا لنوع الخلايا وهي:

أورام الخلايا الظهارية وتعد الأكثر انتشارًا ، والأورام التي تنشأ من الأنسجة السدوية أوالضامة للمبيض.

ويتم تصنيف هذه الأورام تبعًا إلى درجات وهي : الدرجة الخطيرة ، والدرجة المتوسطة، والجيدة. اعتمادًا على مقدار انتشاره وفق المراحل التالية:

  • الأولى : عندما يكون ضمن المبيض.
  • الثانية: عندما ينتشر في الحوض.
  • الثالثة: عندما ينتشر في التجويف البطني.
  • الرابعة: في حال انتشر خارج التجويف البطني وبعض الحالات يصل للكبد.

أعراض أورام المبيض الخبيثة

لا تظهر الأعراض في المراحل المبكرة، ولكن تبدأ في الظهور خلال ستة أشهر أو اثنا عشر شهرًا قبل معرفة المرض، وهذه الأعراض هي:

  • حدوث غازات.
  • الشعور بالألم.
  • التعب الدائم مع صعوبة في التنفس.
  • وأيضا ينتفخ البطن.
  • بالإضافة إلى حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي ومنها الإمساك والإسهال.
  • كما يمكن أن تتهيج المعدة، مع فقدان الوزن، وفقدان الشهية.
  • كثرة التبول.
  • كما وتضطرب الدورة الشهرية وحدوث نزف.
  • الإحساس بالوهن العام.

ولكن قد تبدو أعراض أورام المبيض عامة، لذلك لا يتم معرفة المرض إلا في مراحله المتقدمة.

أسباب الأورام

  1. في الحقيقة لا يوجد سبب واضح لهذه الأورام، ولكن يوجد مجموعة من العوامل التي تزيد من خطر ظهور أورام المبيض، وهي:

    • العامل الوراثي: حيث يوجد 10-20% من النساء اللواتي ظهر عليهن المرض لديهن في العائلة تاريخ مع الإصابة بسرطان الثدي أو المبيض، وعادة ما يظهر الورم في سن مبكر في سن الأربعين.
    • وأغلب السيدات اللواتي يمتلكون طفرات في BRACE هم أكثر عرضة للإصابة بالمرض بنسبة 60-16%.
    • مشاكل الخصوبة: حيث تعتبر السيدات التي تعاني من مشاكل في الخصوبة والغير قادرة على الحمل، بالإضافة للسيدات اللواتي لا يستخدمن أحد الوسائل الوقاية الجنسية هن أكثر عرضة لظهور أورام المبيض عليهن.
    • استخدام العلاج الهرموني أو الإستروجين: تختلف الآراء بين مؤيد ومعارض حول أن النساء اللواتي يستخدمن الهرمونات للعلاج هن أكثر عرضة للإصابة بأورام المبيض. ولكن بشكل عام ينصح الأطباء النساء اللواتي يتناولن الهرمونات بأخذ أقل جرعة وخلال مدة زمنية قصيرة.
    • المبيض المتعدد الكيسات: حيث تكون الهرمونات الذكرية مرتفعة في حالة المبيض المتعدد الكيسات، وهذا بدوره يزيد من نسبة الإصابة بأورام المبيض الخبيثة. وتوجد أسباب أخرى لظهور أورام المبيض مثل التقدم في العمر أو النساء اللواتي بلغن قبل سن اثنا عشر عامًا. والمدخنات، واللواتي يعتمدن في غذائهن على مشتقات الحليب.

طرق تشخيص أورام المبيض الخبيثة

  1. يتم تشخيصه بعدة طرق وهي:

    • الفحص الروتيني: حيث يجري الطبيب الفحص الروتيني، ويتمكن من معرفة وجود ورم في المبيض.
    • استخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية: حيث يمكن ملاحظة الأورام عبر التصوير بالموجات فوق الصوتية في منطقة المبيضين.
    • استخدام التصوير عبر الأشعة المقطعية في منطقة البطن والحوض، حيث يتم إجراء تحليل دم لمعرقة نسبة مستضد الورم.
    • الخزعة: تعد هذه الطريقة الأفضل لتحديد الإصابة، حيث يقوم الطبيب بإحداث شق في بطن المريضة، ثم يأخذ قطعة صغيرة من الورم ويتم إرساله للمختبر لمعرفة إذا كان الورم خبيث ام لا.

     

     

طريقة علاج أورام المبيض

  1. تختلف طرق العلاج تبعًا لطبيعة كل حالة وطريقة تشخيصها، حيث تحدد طريقة العلاج حسب كل حالة، وهذه الطرق هي:

    • علاج الورم بالجراحة:حيث يتم اعتماد الجراحة في الحالات التالية:
        • إذا كان الورم الخبيث في بدايته وموجود في مبيض واحد فيتم في هذه الحالة إجراء استئصال لمبيض واحد مع قناة فالوب التابعة له. وبالتالي يتم المحافظة على المبيض السليم والمحافظة على القدرة على الإنجاب.
        • إذا كان الورم الخبيث موجود في المبيضين، فيتم في هذه الحالة إجراء استئصال لكلا المبيضين مع قناتي فالوب.
        • إذا كان الورم الخبيث موجود في المبيضين والرحم أي بمعنى آخر الورم قد انتشر، عندئذ يقوم الجراح باستئصال الرحم مع المبيضين وقناتي فالوب والعقد اللمفاوية الموجودة في أنسجة البطن.
        • وإذا كان الورم الخبيث في مراحله المتقدمة، ففي هذه الحالة يقرر الطبيب العلاج الكيميائي ثم الجراحة لاستئصال أكبر قدر من الورم الخبيث.
    • طريقة العلاج الكيميائي: يتم بهذه الطريقة استخدام المواد الكيميائية ومهمتها القضاء على الخلايا الخبيثة والخلايا التي تنمو بسرعة، حيث يتم إعطاءها للمريضة عن طرق الفم أويتم حقنها في الأوردة، أو تحقن بشكل مباشر في البطن. ويمكن استخدام العلاج الكيميائي قبل الجراحة، وفي بعض الأحيان بعد الجراحة بهدف قتل الخلايا الخبيثة لم يتم القضاء عليها عن طريق الجراحة.
    • طريقة العلاج الموجه: يتم بهذه الطريقة استخدام أدوية موجهة لأماكن محددة من الخلايا الخبيثة التي تتأثر بسرعة بهذه الأدوية. وعادًة تقتصر أدوية علاج أورام المبيض الخبيثة الذي تجدد بعد العلاج الأولي أو في حالة الأورام التي لم تستجيب للعلاجات الأخرى.

    وفي نهاية هذه المقال نكون قد تعرفنا على أورام المبيض الخبيثة وأسبابها وطرق تشخيصها بالإضافة إلى طريقة العلاج.

    ولكن من الضروري أخذ استشارة طبية في حال حدث أي تغير بالجسم أو ظهرت بعض أعراض أورام المبيض الخبيثة التي تم ذكرها سابقًا، حيث أن الكشف المبكر عن المرض له دور في العلاج.