أفضل فاتح شهية دون أضرار

كاتب مُشارك: ليال العلي
عدد الزيارات 95
أفضل فاتح شهية دون أضرار

ما هو أفضل فاتح شهية دون أضرار؟ سؤالٌ يتردّد أمامنا بكثرةٍ عبر وسائل التواصل الاجتماعيّ ومواقع التغذية الصحيّة العديدة. بالرغم من أنّ الاهتمام الإعلامي والصحيّ موّجهٌ لاتباع الأنظمة المخففة للوزن نتيجة ارتفاع معدلات البدانة بشكلٍ ملحوظ في وقتنا الحاضر. غير أنّه في الجانب الآخر هناك العديد من الأشخاص الراغبين في زيادة وزنهم والحدِّ من مشكلة النحافة وفقدان الشهية للطعام.

فتراهم في حالة بحثٍ دائمة عن أفضل الوسائل من أطعمةٍ أو أدوية وغيرها لمساعدتهم على استعادة رغبتهم وتحفيزها لتناول مختلف الأطعمة المتوازنة والصحيّة التي تحتوي على جميع العناصر الغذائيّة الهامة للجسم. لذلك ومن وحي الحديث سنقوم في هذا المقال عبر موقع كيف باستعراض قائمةٍ من أهم المنتجات الطّبية والطبيعيّة للحدّ من فقدان الشهية والعمل على زيادتها وتعزيزها.

أفضل فاتح شهية دون أضرار

يوجد العديد من المواد والعناصر الطبيعية التي يمكن تناولها والمواظبة عليها بغية تنشيط وزيادة شهيتكَ ومن دون آثار جانبية أو أضرار. ومن أهمها نذكر ما يلي:

  • عنصر الزنك: يعتبر الزنك من العناصر الأساسية والهامة  التي يجب تواجدها في الطعام وتناولها بكميات معتدلة. كما أن عدم الحصول على هذا العنصر سيؤدي إلى نقص معدله في الجسم. وهذا بدوره يسبّب أضرار كثيرة للإنسان تتمثل في فقدان الشهية، وكذلك فقد حاسة الشم والتذوق.
  • زيت السمك: يصنف زيت السمك بأنه فاتح قوي وممتاز للشهية. كما أنه يساعد في تنظيم عملية الهضم بشكل رائع. ويخفف من الشعور بامتلاء المعدة، مما يجعل الإنسان قادرًا على تناول المزيد من الطعام خلال اليوم.
  • فيتامين ب 1: يعتبر فاتح هام للشهية، حيث أن نقص هذا الفيتامين في جسم الإنسان يسبب له فقدان الوزن وفقدان الشهية بشكلٍ واضح. لذلك ينصح الأطباء بتناوله بكميات معتدلة لتأمين حاجة الجسم منه.
  • الثيامين: يؤدي نقص هذا العنصر إلى أضرار كبيرة في الجسم. كما يعدّ نقصه سبب رئيسي في فقدان الشهية. أيضًا انخفاض معدله في جسم الإنسان يؤدي إلى زيادة حرق السعرات الحرارية بشكلٍ سريع، وبالتالي فقدان الوزن بشكل واضح جدًّا.
  • مكملات البروتين الغذائية: تساهم مكملات البروتين وخاصةً مسحوق البروتين بدرجةٍ كبيرة في فتح الشهية، وبناء الكتلة العضلية للجسم بشكلٍ سليمٍ وصحيح دومًا.

أفضل منتج طبي فاتح للشهية دون أضرار

    • دواء دايجينورام: يعتبر هذا الدواء أفضل فاتح شهية دون أضرار من بين أنواع الأدوية المعتمدة لتحفيز الشهية. ويعود السبب في ذلك إلى كونه غناه بالعديد من الإنزيمات التي تعمل على تحسين عملية الهضم، وتفتح الشهية وتزيدها يتوفر في الصيدليات بشكل أقراص للكبار وشراب للصغار. كذلك ليس لديه آثار جانبية تذكر مقارنة بغيره من الأدوية.
    • دواء الدرونابينول: يعد هذا الدواء من الأدوية الفعالة التي تساهم في التغلب على مشكلة الغثيان وقلة الشهية أو فقدانها. كما أنه من أقوى وأفضل أنواع المستحضرات الطبية المعتمدة لتعزيز الشهية بشكلٍ كبير.
    • دواء الميجستيرول: هو أفضل المنتجات الدوائية لفاتح الشهية دون أضرار لدى الكبار. كما أنه فقد حظي بإقبال كبير على استخدامه نتيجة لفعاليته القوية لدى الكثير من الأشخاص الذين يرغبون بزيادة شهيتهم للطعام.
    • دواء أوكساندرولون: هو أحد الأنواع العلاجية الفعالة التي تساهم كثيرًا في فتح الشهية. كما أنه يوصف بكثرة في حالات النحف الشديدة والملحوظة.

أفضل حبوب لفتح الشهية دون أضرار

  1. توجد مجموعةٌ من الحبوب الدوائية التي تعمل على فتح الشهية وزيادة الوزن بشكل طبيعي ومدروس. ولكن يفضل عدم أخذ أي نوع منها دون استشارة طبيب التغذية الذي يقيم الحالة الصحية للشخص ويصف له الحبوب المناسبة لحالته. ومن أفضل الأنواع نذكر ما يلي:

    • ميدروكسي بروجستيرون أسيتات: وهو نمط معدّل ومحضّر صناعيًّا من هرمون البروجسترون الأنثوي. ويستعمل على شكل أقراصٍ، تفيد في فتح الشهية وعلاج النحافة. كما يمكن أخذه لمعالجة أنواع معينة من الأورام. غالبًا ما يوصف من قبل الأطباء لعلاج فقدان الشهية عند الأطفال، ويمكن أن يسبّب آثارًا جانبية للكبار مثل خثرات الدم.
    • حبوب ميتوكلوبراميد: تعتبر أفضل فاتح شهية دون أضرار، حيث تعمل على زيادة تقلص عضلات جهاز الهضم العلوية. مما قد يساعد في تسريع إفراغ محتويات المعدة في الأمعاء.
    • أقراص ديكساميثازون: وهي نوع من حبوب فتح الشهية وزيادة الوزن. كما أنها دواءٌ مضاد للالتهابات، وتفيد في تحفيز الشهية للعلاج الكيميائي لدى مرضى السرطان.
    • بعض الحبوب من مضادات الاكتئاب: مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، والباروكستين، والفلوكستين، والميرتازابين التي تعمل على فتح الشهية للطعام بشكلٍ ملحوظ.
    • مضادات الهيستامين: هي نوع من الأقراص تعرف بمضادات الهيستامين ضد مستقبلات H1. وتستخدم بشكلٍ واسع لمعالجة أنماط محددة من الحساسية، مثل فيكسوفينادين وسيبروهيبتادين.
    • بعض الحبوب المستخدمة لمعالجة الصرع: مثل حمض الفالبرويك تساعد في زيادة الشهية للطعام دون أضرارٍ كبيرة.

أفضل الأغذية الطبيعية لفتح الشهية

  1. تعتبر الطبيعية مخزنًا رائعًا لكلّ ما يحتاجه الجسم من عناصر مغذية ومنشطة له من خلال مجموعة من الأطعمة والمشروبات التي تساعد في التغلب على مشكلة فقدان الشهية. ومن أفضلها نذكر ما يلي:

    • حبات وعصير الرمان: تعتبر هذه الفاكهة أفضل فاتح شهية طبيعي دون أضرار. فهي تعمل على تحسين عملية الهضم، كما تفيد في تحفيز الشهية سواء تم تناول كحبات أوشراب.
    • أوراق الكزبرة: تعد من النباتات الخضراء التي تمتاز بفعاليتها الكبيرة في دعم وتعزيز عملية الهضم. وبالتالي فتح الشهية وإفراز إنزيمات المعدة الهاضمة والمفيدة جدًّا.
    • بذور الشمر: تعد من أهم أنواع المكونات العشبية التي تساعد في فتح الشهية وزيادة الوزن، لأنها تفيد في تحسين عملية الهضم وتنظم إفرازات الكبد.
    • نبات القنفدية: يعتبر هذا النبات من أفضل أنواع النباتات العشبية التي تساعد بشكل كبير في فتح الشهية. كما أنها تقوي الجهاز المناعي وتحسن من عملية الهضم.

نصائح عامة لفتح الشهية دون أضرار

  1. من الضّروري أن تجعل الطعام يبدو فاتح للشهية دون أضرار صحية، حتى تتمكن من الاستمرار في الأكل والحصول على جميع العناصر الغذائية التي يقدمها النظام الغذائي المتوازن. وفيما يلي عدّة نصائح للمساعدة في إعادة نظامك الغذائي إلى المسار الصحيح:

    • اجعل طعامك جذابًا للنظر وللمعدة، وذلك باستخدام الزينة والأطعمة المختلفة والأطعمة متعددة الألوان المساعدة على فتح الشهية.
    • احصل على وجبات خفيفة ذات سعرات حرارية عالية مثل المكسرات، أو الفواكه المجففة. حاول وضعها في مناطق مختلفة من منزلك بحيث يسهل الوصول إليها عندما تشعر بالحاجة إلى تناول الطعام.
    • تجنب الأطعمة ذات المذاق والرائحة القوي، أو إذا كان لديك نفور منها. لذلك قم بتتبيل اللحوم الحمراء أو الأسماك لجعل الطعم أكثر اعتدالًا.
    • جرب بديل الوجبة، حيث يمكن أن تزيد العصائر الغذائية أو مكملات المشروبات من السعرات الحرارية التي تتناولها دون الحاجة إلى تحضير وجبة. كما أنّها فاتح شهية قوي وفعّال.

    ختامًا، كان هذا كلّ ما في جعبتنا من معلوماتٍ حول أفضل فاتح شهية دون أضرار. ويمكنك عزيزي القارئ الاطلاع على الأنواع المذكورة أعلاه، فهي ستساعدك في استعادة شهيتك للطعام. في حال كنت تعاني من مشكلة النحافة وعدم الرغبة في تناول الأطعمة ودون أن تسبب لك آثارًا جانبيةً تضرّ بصحتك العامة.