أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

كاتب مُشارك: ربا محمد سليمان
عدد الزيارات 95
أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

يقال إن الله جميل ويحب الجمال فمن منا لا يحب الجمال؟! تحرص السيدات بشكل خاص على الاهتمام بكافة تفاصيل جمالهن وإطلالتهن، ولا يوفرن طريقةً لتجميل صورتهن. فتجدهن يبحثن عن طرق وخلطات لتجميل البشرة وشد ونحت الجسم وتكثيف الشعر وإطالته. فالجمال نتاج عدة عناصر مجتمعة ولا يكتمل إلا بشعر غزير ناعم يتدفق بحيوية فوق الأكتاف. واليوم سنحدثكم عن أكثر مشاكل الشعر شيوعًا ونقدم لكم أسباب تساقط الشعر بعد الولادة. لتستطيعي سيدتي أن تحللي سبب مشكلتك والطريقة المثلى للتعامل مع هذه الحالة. فلا داعي للقلق والتوتر والخوف من تشوه جمالك خاصةً بعد زيادة مسؤولياتك بوجود طفل صغير، وضيق الوقت المخصص للعناية بشعرك وجمالك.

أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

لا شيء أجمل من وجود طفل صغير بين ذراعيك، تعطيه الحنان والحب ويعطيك سعادةً غامرةً. ولكن عملية الولادة تترافق بعدة آثار تقلل من جمالك وتضعف ثقتك بنفسك. ولعل أبرز هذه المشكلات هي مشكلة تساقط الشعر بعد الولادة، عليك أن تعلمي سيدتي أن دورة حياة الشعرة تمر بمرحلتين، الأولى هي مرحلة النمو يستمر فيها الشعر بالنمو دون توقف. والمرحلة الثانية هي مرحلة الراحة التي تكون فيها الشعرة مهيأةً للموت والتساقط في أية لحظة. وخلال الحمل يحدث خلل في نسبة الهرمونات في الجسم فيرتفع معدل هرمون الأستروجين مسببًا نمو الشعر بشكل أسرع فيبدو أكثر صحةً وغزارةً. وبعد الولادة تعود مستويات الهرمونات إلى طبيعتها مسببةً دخول الكثير من الشعرات في فترة الراحة وتساقطها سويةً بعد الولادة بحوالي 4 أشهر. بالإضافة إلى ذلك فإن سوء التغذية من أبرز أسباب زيادة معدل التساقط. وكذلك التعرض للضغوط النفسية والتوتر والقلق وقلة النوم تتسبب بزيادة تساقط الشعر.

هل تتسبب الرضاعة الطبيعية بتساقط الشعر

الرضاعة الطبيعية هي حق للطفل على أمه. فلا يجوز أن تحرمي رضيعك من هذا الغذاء. خاصةً أنها تمد طفلك بالمناعة التي تقوي جسمه على الأمراض بالإضافة للعناصر الغذائية الضرورية للنمو. لكن قد تربط بعض النساء بين تساقط الشعر والإرضاع وتتساءل إن كانت عملية الإرضاع هي السبب. عليك أن تتأكدي أن تساقط الشعر لا علاقة له بالإرضاع، والرضاعة الطبيعية بريئة من هذه التهمة. وبالعكس الرضاعة تزيد هرمون البرولاكتين وهو هرمون الحليب الذي يقلل من معدل تساقط الشعر. بالإضافة إلى ذلك الرضاعة لها آثار إيجابية كثيرة على جسم الأم فتساعد الرحم للعودة إلى حجمه الطبيعي وتقي من سرطانات الثدي وغير ذلك الكثير.

حمض الفوليك لتساقط الشعر بعد الولادة

  1. حمض الفوليك أو فيتامين b9 هو أحد أهم وأبرز العناصر الغذائية الضرورية لصحة الجسم ولصحة الشعر بشكل خاص. فيعد هذا الفيتامين المسؤول الأول عن نمو الخلايا السليمة في البشرة والشعر والأظافر، وتستطيع الحصول عليه لتكثيف الشعر وتطويله وإعطائه هيئةً صحيةً وحيويةً. يكثر تواجده في البيض والحمضيات والخضراوات الخضراء وبعض أنواع الحبوب. وتبلغ الكمية اللازمة يوميًا من حمض الفوليك حوالي 400 ميكروغرام، فإن لم تحصلي عليها من الطعام بإمكانك الاستعانة بالمكملات الغذائية بعد استشارة طبيبك.

تكثيف الشعر بعد الولادة والعناية به

  1. كيف استعيد صحة شعري بعد الإنجاب؟ من أكثر الأسئلة التي تطرحها الأمهات. واليوم سنعطيك سيدتي حلولًا وإرشادات إن التزمت بها وواظبت عليها فستجدين شعرك بالغزارة والصحة التي تتمنين. وأهم هذه التوصيات هي:

    • استخدمي حليب جوز الهند ودلكيه على فروة رأسك لفترة من الوقت، ثم اتركيه ساعتين واشطفي شعرك جيدًا بالماء الدافئ وواظبي على هذه الوصفة مرتين أسبوعيًا.
    • تجنبي استخدام الشامبو والبلسم بشكل مفرط، فهما يسدان مسامات فروة الرأس، مما يؤدي إلى زيادة تساقط الشعر.
    • داومي على تدليك فروة الرأس أكثر من مرة يوميًا، فالتدليك ينشط الدورة الدموية في فروة الرأس فيزيد معدل تدفق الغذاء والأوكسجين إلى بصيلات الشعر لتعطي الشعر منظرًا أكثر صحة.
    • تناولي الأذية المنوعة الحاوية على البروتين فهو ضروري جدًا لبناء خلايا الشعر. كالألبان والبيض وصدور الديك الرومي والصويا والأسماك وغير ذلك.
    • تناولي حمض الفوليك كمكملات غذائية أو اجعليه موجودًا ببرنامجك الغذائي اليومي.
    • التقليل من استخدام مجفف الشعر الكهربائي وتركه يجف بمفرده، والابتعاد قدر الإمكان عن تطبيق درجات حرارة عالية على الشعر.
    • الابتعاد عن المواد الكيميائية كالصبغات وغيرها خلال فترة الإرضاع خاصةً.

    وفي الختام لا تقلقي عزيزتي المرأة ولا تسمحي لمشكلة تساقط الشعر أن تنزع فرحتك بمولودك الجديد. فهي مشكلة عابرة وتمر بها جميع الأمهات بعد الولادة، وبعد بضعة أشهر يعود شعرك إلى وضعه الطبيعي.